أخبارالاستيطان الاسرائيليشؤون فلسطينية

تصاعد القلق الأمريكي من خطط “سموتريتش” لتوسيع الاستيطان بالضفة

ترجمة الهدهد

في الأيام الأخيرة، قدم وزير مالية العدو “بتسلئيل سموتريتش” اقتراحًا لقرار بتحويل مئات الملايين من “الشواقل” لتعزيز مستوطنات الضفة الغربية.

يتضمن اقتراح “سموتريتش” العديد من المكونات الاقتصادية والاجتماعية المصممة لجعل الحياة في المستوطنات أكثر جاذبية.

وبحسب التقرير، يقول المسؤولون السياسيون والأمنيون الذين اطلعوا على تفاصيل الخطة، إنها تشمل مكونات تتجاوز المجال المدني وتتنقل أيضًا إلى المجال السياسي من حيث النطاق والشمول.

ومن بين المكونات:

  • اعتراف وزارة داخلية الكيان بالمواقع التي لا تزال في مرحلة التنظيم من حيث منح التوازن.
  • إنشاء مخطط لاستيطان شمال الضفة الغربية.
  • التوسع الديموغرافي في جنوب جبل الخليل، ومخطوطات البحر الميت وغور الأردن.
  • إخلاء معسكرات جيش العدو لصالح الوحدات الاستيطانية السكنية.

وبحسب المصادر، فإن جميع العناصر مجتمعة تنتج رسالة يمكن أن تخلق مشاكل سياسية للكيان.

وقالت وزيرة الاستيطان في حكومة العدو “أوريت ستروك”، التي يقف أيضًا وراء الخطة، إن “المستوطنين ليسوا مواطنين من الدرجة الثانية، وكما تم تعزيز قطاع غزة بعد أزمة أمنية، يجب أيضا تعزيز المستوطنات في الضفة الغربية.

وعلقت الخارجية الأمريكية على التقرير، بأن “التوسع الاستيطاني يقوض المعقولية الجغرافية لتعزيز حل الدولتين، ويزيد من التوتر ويضر بالثقة بين الجانبين، ونحن نعارض بشدة تطوير المستوطنات ونحث “إسرائيل” على التوقف عن مثل هذا النوع من النشاط “.

المصدر: القناة السابعة

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى