أخبارالشرق الأوسط

جيش العدو يقصف جنوب لبنان

ترجمة الهدهد

أطلق “جيش العدو الإسرائيلي” أكثر من 10 قذائف صاروخية على جنوب لبنان ظهر اليوم الخميس، وذلك بحسب صحيفة معاريف.

ويأتي “القصف الإسرائيلي” على لبنان بزعم الرد على إطلاق صاروخ من الأراضي اللبنانية صباح الخميس على منطقة قريبة من الحدود الشمالية مع العدو.

ونشرت مواقع إخبارية “إسرائيلية” صوراً لتصاعد الدخان، بينما أفادت تقارير شبكة الميادين اللبنانية المقربة من حزب الله أن دوي انفجارات سمع في قرية الغجر ومزارع شبعا، وفي الوقت نفسه، قال مصدر في اليونيفيل لقناة العربية إن القوة لم تكتشف أي عمليات إطلاق من الأراضي اللبنانية إلى أراضي العدو.

قال بيان لجيش العدو: “بعد الفحص، لا يوجد حادث أمني عند حدود لبنان، والحديث يدور عن انفجار خلف السياج الأمني بالقرب من قرية الغجر”.

وأضاف بيان جيش العدو: “متابعة للانفجار بالقرب من قرية الغجر، فبعد تحقيق لقوات الجيش التي وصلت للمكان اتضح أنه تم إطلاق قذيفة من الأراضي اللبنانية انفجرت بالقرب من الحدود داخل مناطق سيطرتنا، وردًّا على ذلك قام الجيش بمهاجمة منطقة الإطلاق داخل لبنان”.

كما ذكرت القناة 14 أن المنظومة الأمنية للعدو فتحت تحقيقاً بسبب عدم تفعيل أنظمة الإنذار، جراء إطلاق قذيفة الهاون من لبنان.

أصدر حزب الله بياناً رسمياً قال فيه إن “إسرائيل ضمت الجزء الشمالي من قرية الغجر”.

ووفقاً للبيان، “اتخذ الاحتلال الصهيوني إجراءات خطيرة في الجزء الشمالي من قرية الغجر، التي تعترف بها الأمم المتحدة كجزء من الأراضي اللبنانية، دون أي نزاع، هذه الخطوات التي تشمل إقامة سياج إسمنتي حول البلدة بأكملها، تشبه ما فعلته إسرائيل على الحدود الدولية”.

بحسب مصادر إعلامية، أخلى نشطاء حزب الله اللبناني إحدى الخيمتين اللتين أقامهما الحزب في مزارع شبعا، فيما بقيت خيمة أخرى.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي