أخبارأصداء الشارع "الإسرائيلي"

احتجاجًا على العنصرية ضدهم..

العشرات من الجنود الدروز يحتجون أمام قاعدة لجيش العدو

ترجمة الهدهد

تظاهر العشرات من الجنود الدروز الذين يخدمون في صفوف جيش العدو احتجاجًا على التمييز العنصري الذي يتعرض له الدروز في كيان العدو.

وبحسب قناة كان، فإن الجنود الدروز هددوا بمغادرة القاعدة العسكرية التي يخدمون بها لأنهم يشعرون بإهانة كبيرة وألم شديد لاعتقادهم بأن كيان العدو قد تخلى عنهم.

التظاهرة تأتي بالتزامن مع الاحتجاجات الدرزية ضد ما يصفونه بالتميز العنصري الشديد الذي تمارسه حكومة العدو ضدهم رغم أن جزء منهم يخدمون في “الجيش”.

وقد  عقد لقاء بين قادة الدروز ووزير “الأمن القومي” في حكومة نتنياهو “بن غفير” أول أمس الخميس.

اللقاء الذي حمل في طياته التهديدات من “بن غفير” للدروز محذرا إياهم من إعاقة إقامة توربينات لمحطة توليد كهرباء بالرياح على أراضيهم ضاربًا عرض الحائط بالاحتجاجات والمطالب الدرزية.

 وقال بن غفير: “الأعمال في الجولان ستستمر حتى عشية عيد الأضحى، وستتوقف في العيد، وستستمر بعد ذلك مباشرة”.

ويعد قرار “بن غفير”، رفضا صريحًا لمطالب توجه بها قادة الدروز بعد اجتماع طارئ لـ”نتنياهو”.

وقد بعث قادة الدروز برسالة لرئيس حكومة العدو “بنيامين نتنياهو”، طالبوه فيها بوقف أعمال بناء التوربينات في قرى شمال الجولان المحتل على الفور، وسحب قوات “الشرطة” من هناك، حتى نهاية عيد الأضحى، على أن يتم تشكيل لجنة لبحث المسألة بعد العيد.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي