الاستيطان الاسرائيلي

مدينة يافا

تقع يافا على البحر الأبيض المتوسط، إلى الجنوب من مصب نهر العوجا، على بُعد سبعة كيلومترات، وإلى الشمال الغربي من مدينة القدس على بُعد 60 كيلومترا.


وقد قدرت مساحة أراضيها عند احتلالها بنحو 17510 دونمات معظمها للفلسطينيين، ونحو 1375 دونما اقتطعت لليهود، استخدمت غالبيتها لأغراض السكن والبناء والزراعة.


وهي تتمتع بمناخ البحر الأبيض المتوسط، مع صيف حار رطب، وخريف دافئ بارد في بعض الأحيان، وشتاء ماطر بارد.


واحدة من أقدم مدن الساحل الفلسطيني على البحر الأبيض المتوسط، سقطت من سلطان العثمانيين في انتداب الإنكليز ثم وقعت في قبضة الاحتلال اليهودي فمسخ معالمها وشوه أسماءها وهجر سكانها.

خضعت يافا للتهويد بأشكال مختلفة، منها تغيير المعالم والأسماء والآثار العربية والإسلامية، واستبدالها بمعالم وأسماء عبرية، إضافة إلى تغيير طرازها المعماري من خلال هدم جزء كبير من المباني القديمة والقرى والأحياء المهجرة. وقد وضُع للسكان العرب منهاج دراسي لا يتطرق إلى تاريخ مدينتهم.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي