أخبارالاستيطان الاسرائيلي

“نتنياهو” يعطي الضوء الأخضر لزيادة الاستيطان بالضفة

ترجمة الهدهد

قرر رئيس وزراء العدو “بنيامين نتنياهو” خلال اجتماع مع وزرائه “ديرمر” و”غالانت” و”سموتريتش”، أمس الخميس إعادة استيطان البؤرة الاستيطانية “افيتار” وشرعنتها.

وبحسب القناة 13 أخذ المستوطنون الضوء الأخضر من “نتنياهو” بإعادة استيطان بؤرة “افتيار” الاستيطانية، وأن “جيش العدو الإسرائيلي” غض الطرف عن أوامر القيادة السياسية، فيما كان وزير جيش العدو “يوآف غالانت” ووزير الشؤون الاستراتيجية “رون ديرمر” والوزير “بتسلئيل سموتريتش” على علم بالخطوة المخطط لها مسبقاً.

وناقش “نتنياهو” ووزرائه تداعيات خطوة إعادة استيطان “افتيار” على العلاقات مع الولايات المتحدة، وذكرت القناة أن “نتنياهو” قد أعطى الضوء الأخضر للمستوطنين أيضاً بإقامة عدد من البؤر الاستيطانية في الضفة الغربية.

بالإضافة إلى “افيتار”، تم إنشاء “حي استيطاني جديد” الليلة الماضية في المجلس الاستيطاني “بنيامين”، بين مستوطنة “معاليه ليفونا” ومستوطنة “عاليه”، يسمى “المور”، حيث أقام مجلس “بنيامين” الاستيطاني خمسة بيوت متنقلة في الموقع.

أدانت الولايات المتحدة الشهر الماضي بشدة، إضفاء الشرعية على مستوطنة “حومش” ومسألة اقتحام المسجد الأقصى وتم توبيخ، كبار ضباط “جيش العدو الإسرائيلي” من قبل مسؤولي الإدارة الأمريكية.

وعقد الوفد، برئاسة منسق أعمال حكومة العدو في المناطق “غسان عليان”، اجتماعات في الأيام الأخيرة مع كبار المسؤولين في البيت الأبيض، وخلال اجتماع عقد الليلة الماضية مع كبار المسؤولين، بمن فيهم كبير مستشاري الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، أعربوا عن استيائهم واحتجاجهم على شرعنة “حومش”، وإعادة استيطانها رغم “التعهدات الإسرائيلية” لإدارة “جورش بوش” في حينه، بعدة المضي بهذه الخطوة.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي