أخبارشؤون فلسطينية

بعد مُشادات كلامية

العدو يغلق منزل الشهيد علقم بالقدس المحتلة

ترجمة الهدهد

أغلقت شرطة العدو بقرار من “الكابينت” منزل الشهيد خيري علقم فجر الأحد وفقاً لصحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية.

بقرار من المجلس الوزاري المصغر للعدو “الكابينت” حاصرت قوات العدو منزل الشهيد خير علقم في بلدة الطور بالقدس المحتلة بقوات كبيرة، وأغلقت المنزل بألواح حديدية بعد طرد سكانه منه.

ويأتي قرار إغلاق منزل الشهيد علقم بعد حالة الارتباك التي برزت خلال مؤتمر وزير الأمن القومي للعدو “إيتمار بن غفير” مساء السبت، وهو يتهم مستشارة حكومته القانونية بتأخير تنفيذ قرار الإغلاق الذي اتفق عليه مع “نتنياهو” وجهاز الأمن العام “الشاباك”.

كما جاء إغلاق منزل الشهيد علقم بعد استعراض “نتنياهو” قرارات مجلس وزرائه المصغر “الكابينت” وبحضور رئيس حزب شاس “آريه درعي” -المطرود من الحكومة- كمستشار، ونشر نتنياهو صورة للاجتماع مع قراراته الستة على حسابه على تويتر – عادة لا تنشر صور هذه الاجتماعات– والتي تشمل معاقبة أهالي منفذي العمليات، وتعزيز الاستيطان، وتسهيلات في منح الرخص بحمل السلاح للمستوطنين، والتي عزاها المحللون لحالة الإرباك وحالة عدم اليقين والصدمة التي تسيطر على حكومة نتنياهو وأجهزة العدو الأمنية، بعد عملية القدس التي نفذها الشهيد خيري علقم وأسفرت عن مقتل 7 مستوطنين مساء الجمعة الماضي.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي