هل ستسقط الحكومة دون درعي؟ السيناريو المحتمل بعد قرار المحكمة العليا

شبكة الهدهد
ماذا سيفعل نتنياهو؟ في ضوء قرار المحكمة العليا في قضية رئيس حزب شاس أرييه درعي، والذي نشر  (الأربعاء).
يُطرح السؤال الآن حول ما ستفعله حكومة نتنياهو في الحقائب الوزارية التي عُين فيها (الصحة والداخلية).

من غير المتوقع قريبا وفقا للقناة ال12 العبرية أن يعود درعي للعمل كوزير في حكومة نتنياهو حتى نهاية الدورة الحالية للكنيست.

وحتى منصب وزير المالية الذي كان من المفترض أن يتم تعيين درعي فيه، بدلا من بتسلئيل سموتريتش في غضون عامين وفقا للاتفاقيات الائتلافية سقط من الحسابات.

في قرارها، أغلقت المحكمة العليا ثلاثة أبواب ثقيلة على درعي بأن يصبح وزيرا، لذا، قد يطلب درعي من نتنياهو منصبا رفيعا آخر في الحكومة كمنصب رئيس وزراء بديل، وهو منصب من الممكن أن يتم تعيينه فيه على الرغم من إدانته الجنائية، لكن لن يكون الأمر بهذه البساطة.

لهذا الغرض، سيكون من الضروري تفكيك الحكومة الحالية من خلال حجب الثقة وإعادة تشكيلها عبر تأدية اليمين من جديد كحكومة جديدة.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى