أخبارأصداء الشارع "الإسرائيلي"

قضية منغيستو تشعل الحلبة السياسية بالكيان

شبكة الهدهد

قال العقيد احتياط “موشيه تال” المفوض السابق للأسرى والمفقودين في “جيش العدو الإسرائيلي”: “أنا مقتنع اليوم أنه لو لم يكن أسرانا من أصل إثيوبي وعربي، وبوضعهم الاجتماعي والاقتصادي، لكان لهم اهتمام أكبر هنا”.

وأضاف تال: “حماس لديها رغبة في التوصل إلى صفقة، ومعرفة إسرائيل بما حدث للجنود والمدنيين تجعل عملية الحصول على المعلومات زائدة عن الحاجة، والتي نحصل عليها مجاناً”.

زعيم المعارضة يائير لبيد تحدث عن إمكانية عقد صفقة أسرى وقال: “نتنياهو أفرج في صفقة شاليط عن أشخاص انخرطوا لاحقاً في النضال، لقد كان فعلاً شعبوياً جداً، لكن الجميع يدرك اليوم أنه ستتم المخاطرة بجوانب أمنية عالية جداً، ليس من المستحيل عقد صفقة، لكن يجب أخذ الاعتبارات الأمنية بعين الاعتبار”.

وقال “ديفيد ميدان” منسق شؤون الأسرى والمفقودين السابق والمقرب من عائلة منغيستو: “حماس نشرت الفيديو لخلق رأي عام في إسرائيل، حتى تنفذ العائلة ضغوطا وتحقق مبتغاها، الفيديو أعاد القضية إلى الطاولة، ومن هنا الطريق إلى المفاوضات طويل”.

“رونين ماريف” عضو جماعة “أصدقاء أفرا” قال: “لقد أوضحت لنا حماس أنه من الصواب إجراء مفاوضات، يجب ألا نفوت الفرصة، يجب أن نجري مفاوضات لإعادة الأسرى الأربعة، المواطنان والجنديان، وألا نصل لوضع كما حدث مع رون أراد”.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي