بُرودة في جو الانقلاب

رأي الهدهد – هيئة التحرير

أقيمت الليلة الماضية مُظاهرة في تل أبيب ضد الإصلاحات القضائية كما يسميها المبادرون إليها، والانقلاب القضائي كما يسميه رُعاة هذه المظاهرة.

المظاهرة مرت بحضور جماهيري كثيف جداً، لكن دون وقوع أحداث غير عادية.

رغم المظاهرة ما زال نتنياهو ووزير قضائه مُصرين على ما يسميانه تنفيذ الإصلاحات القضائية التي ستضع حداً لتغوّل السلطة القضائية، وما زال معارضو نتنياهو مُصرين على تخريب هذا المشروع الانقلابي كما يسمونه.

رئيس كيان العدو “الإسرائيلي” إسحاق هرتسوغ دخل للوساطة، لكن يبدو أن جهوده ستفشل، خاصة إذا علمنا أن موضوع الإصلاحات هو موضوع شخصي يخدم عدة أطراف وخاصة نتنياهو.

رغم التوقعات السلبية من “قادة المعارضة الإسرائيلية”، والتهديدات النارية من قبل وزراء حكومة نتنياهو، إلا أنه لم تحصل حرب، ولا اعتقالات كبيرة، ومرت الأمور بسلاسة تحت مظلات الشتاء، وكتبت الصحف تصف الديمقراطية بأنها ترقص، كناية على أنها لم تنته، لكنها غير مستقرة.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى