أخبارشخصيات وأحزاب

عضو كنيست من حزب بن غفير: يجب اعتقال غانتس ولابيد بتهمة خيانة الوطن

الهدهد/ يديعوت أحرونوت
دعا عضو الكنيست تسفيكا فوغل من حزب بن غفير الليلة (الثلاثاء) إلى اعتقال زعيم المعارضة ورئيس الوزراء السابق يائير لابيد ووزير الجيش السابق بيني غانتس بتهمة خيانة الوطن.

وقال فوغل في مقابلة مع كان 11 إنهما “بحاجة إلى الاعتقال الآن؛ فهما أخطر الأشخاص الموجودين في الوقت الحالي، وهما يدعوان إلى الحرب”.

وأضاف: ” لو دعوا للاحتجاج لكنت سأعطيهم كل الحق في الاحتجاج، لكنهم يتحدثون بأسلوب الحرب، وأعتقد أن الحرب ضد الأعداء، بالنسبة لي هذه خيانة للوطن وهذا سبب لاعتقالهم”.

وتابع: “يجب أن نوضح لهم أنهم إذا استمروا في التحريض والرغبة في إراقة الدماء في شوارع دولة إسرائيل، فسيتم اعتقالهم مصفدين”.

بدوره أيد وزير التراث عميحاي إلياهو من “عوتسماه يهوديت” عضو الكنيست فوغل.

ورد لبيد عليه قائلا: “كان من الواضح أن هذا سيحدث، ففي الدول غير الديمقراطية تهدد الحكومة دائما باعتقال قادة المعارضة”.

ودعا رئيس الأركان السابق عضو الكنيست غادي إيزنكوت وعضو حزب غانتس، رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إلى إدانة كلمات فوغل، وقال إن “دعوة الائتلاف إلى اعتقال زعماء المعارضة أمر غير مقبول في بلد ديمقراطي”.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي