تقاعس كبير لشرطة العدو في حل قضايا القتل بين فلسطينيي الـ48

101 قضية قتل ولم تحل شرطة العدو سوى 25 فقط

شبكة الهدهد

بلغ عدد ضحايا جرائم القتل بين فلسطيني 1948 منذ بداية العام الجاري 101 ضحية، ولم تحل شرطة العدو منها سوى 25 قضية فقط، وفقاً لصحيفة يديعوت أحرنوت العبرية.

وبحسب الصحيفة منذ بداية العام الجاري تم تسجيل 101 ضحية قتل بين فلسطيني 1948 ثلاثة منهم أطفال، وفتيان و13 امرأة.

وقد قتل 48 ضحية بإطلاق نار مباشر، واثنان برصاصات طائشة، فيما قتل 7 آخرون طعناً حتى الموت، وكان هناك من أضرمت فيه النيران، وآخرون قُتلوا بعبوات ناسفة.

الألم الكبير الذي عانت منه عائلات الضحايا، أن قضايا القتل لم يتم حلها بعد

قالت سهيلة أديس من جلجولية: “ألوم الشرطة على العنف برمته، إنهم لا يفعلون شيئاً، إذا قُتل يهودي، فسيتم القبض على القتلة في وقت قصير، لكن عند مقتل عربي يقولون دعوهم يموتون”.

يشار إلى أن عدد ضحايا العنف بين فلسطيني 1948 في العام الماضي بلغ 130 ضحية في ظل تراخي شرطة العدو وانتشار الجريمة والعصابات.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى