كوخافي: لن أسمح للأحزاب السياسية بتعيين ضباط كبار في الجيش

الهدهد/ هآرتس

قال رئيس الأركان في كيان العدو أفيف كوخافي مساء (الإثنين) في محادثات مغلقة إنه لن يسمح لأحزاب سياسية غير وزير الجيش بتعيين ضباط كبار في الجيش أو سحب المسؤولية عن الضفة الغربية من “الجيش الإسرائيلي”.

وأفادت صحيفة هآرتس أنه تم إجراء محادثات في الجيش بخصوص نقل الصلاحيات إلى وزارة المالية بقيادة بتسلئيل سموتريتش، وتبين من خلالها أنه لم يبلغ مسؤولي الجيش بالتغييرات التي ظهرت بعد اتفاقيات الائتلاف.

ويشارك كوخافي الرأي أيضًا رئيس الأركان المكلف اللواء هيرتسي هاليفي، الذي يعتزم معارضة نقل قوة “حرس الحدود” بالضفة الغربية إلى وزارة الأمن القومي المستحدثة.

وفي وقت سابق اليوم، أُعلن أن مسؤولين كبارا سابقين في الإدارة المدنية أعربوا عن قلقهم إزاء نقل مسؤولية تنسيق العمليات الحكومية في المناطق والإدارة المدنية إلى وزير من حزب الصهيونية الدينية في وزارة الجيش، محذرين من التأثير الأمني المباشر لهذا الأمر.

كما أشار مسؤولون ومحامون سابقون تحدثوا لـ “هآرتس” إلى أن تحويل الاستشارة القانونية للإدارة المدنية إلى وزارة الجيش يمكن أن يضر بالفلسطينيين.

واتفق رئيس الصهيونية الدينية بتسلئيل سموتريتش ورئيس حزب الليكود بنيامين نتنياهو ضمن تشكيل حكومة الائتلاف على نقل سلطة تعيين منسق عمليات الحكومة في المناطق إلى حزب الصهيونية الدينية. 

ووفقًا للاتفاق، سيشارك الحزب أيضًا في عملية اختيار رئيس الإدارة المدنية، وسيتم إجراء التعيينات بالتنسيق والاتفاق مع وزير الجيش ورئيس الأركان، والمسؤولين عن التعيينات، وكذلك رئيس الوزراء.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى