هل سموتريتش في طريقه ليصبح حاكم الضفة الغربية؟؟!

الهدهد/ “إسرائيل اليوم”

نصت اتفاقيات الائتلاف بين الصهيونية الدينية والليكود على أن وزيراً من حزب الصهيونية الدينية يعمل في وزارة الجيش، هو من سيحدد هوية منسق عمليات الحكومة في الأراضي الفلسطينية ورئيس الإدارة المدنية، وهما منصبان لهما أهمية كبيرة في كل عملية تجري في الضفة الغربية.

وبحسب الاتفاق الذي حصلت على تفاصيله صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية ستتم التعيينات بالتنسيق والاتفاق مع رئيس الوزراء.

هذان منصبان تم تعيينهما حتى الآن من قبل وزير الجيش، وسيتم نقلهما الآن إلى الوزير المسؤول عن الاستيطان في الضفة الغربية، عملياً يعتبر هذين المنصبين الأقوى في الضفة الغربية، ويستثنى من ذلك وزير الجيش وقائد المنطقة الوسطى.

ومع توقيع اتفاقيات الائتلاف، أُعلن أن سموتريتش سيتولى مسؤولية الإدارة المدنية، والتي سيتم حلها بحلول عام 2024، كما تقرر أنه سيحصل على سلطة عقد مجلس التخطيط الأعلى للاستيطان، المسؤول عن البناء في الضفة الغربية.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى