قد يتعين على نتنياهو أن يطلب من رئيس الكيان تمديداً لأسبوع آخر لتشكيل الحكومة

الهدهد/ “إسرائيل اليوم”

بقي أسبوع على انتهاء فترة التكليف التي حصل عليها عضو الكنيست “بنيامين نتنياهو” من رئيس الكيان “يتسحاق هرتسوغ” لتشكيل الحكومة، وحتى الآن يمكن القول إن فرص رئيس الليكود نتنياهو في الإعلان بأنه قادر على تشكيل حكومة بحلول نهاية الأسبوع منخفضة جداً.

المشكلة الرئيسية التي تسببت بتأخر تشكيل الليكود للحكومة، هي الحصول على ال61 توقيعاً لإجراء تصويت على استبدال رئيس الكنيست.

أعلن سموتريتش في وقت سابق أنه وافق على التوقيع لاستبدال رئيس الكنيست، إلا أن هناك لغما آخر واجه نتنياهو في هذا الأمر، فحزب يهدوت هتوراة هو الحزب الوحيد الذي يرفض التوقيع على استبدال رئيس الكنيست على أساس أن الليكود يتجاهل مطالبه في المفاوضات.

إن تأخير استبدال رئيس الكنيست يؤخر تشريع “قانون درعي” الذي سيسمح لرئيس حزب شاس بالعمل كوزير، رغم إدانته بجرائم ومنع إلقاء تهمة العار عليه، وكذلك تعديل قانون الشرطة الذي طالب به إيتمار بن غبير، والذي سيصبح بموجبه له سلطة على الشرطة، على غرار العلاقة بين وزير الجيش ورئيس الأركان.

وفقاً للقانون، يمكن منح نتنياهو مهلة تصل إلى 14 يوماً إضافية كموعد آخر لتشكيل الحكومة، ومن المتوقع أن يوافق هرتسوغ على الطلب.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى