أخبار

مقتل جندي من جيش الإحتلال الليلة الماضية في مواجهات يعبد

الهدهد/

أعلن الناطق باسم جيش الإحتلال|، ‫مقتل جندي الليلة، وذلك بعد إلقاء حجارة على رأسه أثناء قيام الجنود بعملية اعتقال في قرية يعبد في شمال غرب جنين .

الجندي القتيل يُدعى عمييت بن ييجال، هو مُقاتل من الوحدة الخاصة التابعة للواء جولاني (سييرت جولاني)، وهو الإبن الوحيد لوالديه، ويبلغ من العمر 21 عاماً، من مستوطنة رمات جان في الداخل المحل.

وكشف التحقيق الأولي في حادثة مقتل الجندي “عميت بن يغئال” أن مُنفذ الهُجوم نصب للجندي كمينا من أعلى منزل مكون من 3 طوابق وجهز حجارة كبيرة مسبقاً، المنفذ افتعل ضجيجا عند مرور الدورية أسفل المنزل، وعندما سمع الجندي بن يغئال الضجيج رفع رأسه ونظر لأعلى ليكتشف ما يجري، لكن فاجأه المنفذ وألقى عليه حجر كبير ما أدى لإصابته في وجهه مباشرة إصابة قاتلة – لا تزال القوات تجري عمليات بحث وتمشيط وتحقيق للتعرف على المنفذ.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى