حكومة العدو تُقر اتفاقية الغاز مع لبنان

شبكة الهدهد

بعد أن رفضت محكمة العدو العليا الالتماسات ضد اتفاقية حقول الغاز بين كيان العدو ولبنان بالإجماع، من المتوقع توقيع الاتفاقية اليوم الخميس، وفي تمام الساعة 10:30 صباحاً سيتم المصادقة على الاتفاق في جلسة خاصة لمجلس وزراء العدو، وفي نهايتها سيوقع لبيد الاتفاقية وذلك وفقاً لصحيفة معاريف العبرية.

الساعة 15:00 ستقام مراسم في قاعدة الأمم المتحدة في الناقورة، بمشاركة فريق التفاوض من كيان العدو ووفود من لبنان والولايات المتحدة والأمم المتحدة.

وقالت وزيرة الخارجية الفرنسية “كاثرين كولونا” في إعلان مشاركتها إن “هذا اتفاق تاريخي ساهمت فيه فرنسا بفاعلية كمساعدة للوساطة الأمريكية”، وقالت مصادر لبنانية وفرنسية إن الجزء الأساسي من المساعدات الفرنسية كانت عبر الوساطة والمحادثات مع قادة حزب الله.

فيما وافقت وزارة طاقة للعدو أمس، على أن تبدأ شركة “إنيرجيان” في إنتاج الغاز الطبيعي من حقل كاريش للغاز في أقرب وقت ممكن تقنياً – وهذا حتى قبل توقيع الاتفاقية، وبالفعل بدأ إنتاج الغاز من الخزان أمس، وجاء في إعلان الشركة: “التيار يتزايد باطراد”.

ستكون حقل غاز كاريش هي الحقل الثالث المرتبط بشبكة غاز العدو إلى جانب حقلي الغاز تامار وليفياثان.

تمتلك شركة انيرجيان Energian اليونانية البريطانية حق امتياز التنقيب والإنتاج من حقل كاريش، وتقدر كمية الغاز فيه بـ 75 مليار متر مكعب، مقابل 300 مليار متر مكعب في تامار وأكثر من 600 مليار متر مكعب في ليفياثان.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى