شخصيات وأحزابفلسطيني الـــــ48

مع توقعات تدني نسبة التصويت: هل ستوصي القائمة المشتركة بمرشح لرئاسة الوزراء؟

شبكة الهدهد
قالت قناة كان العبرية إنه تم التوصل إلى حل وسط في المفاوضات بين مكونات القائمة المشتركة، ما يعزز فرصة خوض انتخابات نوفمبر القادم لكنيست العدو بقائمة مشتركة.

وبينما طالب حزب التجمع الوطني الديمقراطي (بلد) بعدم التوصية بمرشح لمنصب رئاسة الوزراء من الأحزاب الصهيونية، عرض كل من حزبي الجبهة (حداش) والحركة للتغيير (تعال) بالتوصية بمرشح يلتزم بمطالب مثل “السعي من أجل إقامة “دولة فلسطينية” وإلغاء قانون الجنسية.

واعتبر مسؤول في القائمة المشتركة أنه رغم هذا التنازل من قبل مكونات المشتركة بخصوص هذا المطلب إلا أنه من الواضح عدم وجود مرشح لرئاسة الوزراء سيتعهد بذلك”.

وبحسب المسؤول نفسه، لا تزال هناك خلافات في الرأي حول تنسيب المرشحين.

وعرض حزب “بلد” التنازل عن مركزين في المراكز الستة الأولى مقابل استلامه قيادة القائمة، والذي اعتبره المسؤولون في القائمة المشتركة بأنه مطلب مفرط”.

يأتي الحراك داخل القائمة المشتركة تزامنا مع استطلاع للرأي يفيد بأن نسبة التصويت بين فلسطينيي 1948 لكنيست العدو ستكون الأضعف هذا العام، حيث نشرت قناة كان العبرية أنه وفقا لاستطلاع للرأي أجرته قبل أسبوع فإن التصويت سيكون فقط 39% وهي النسبة الأضعف خلال جميع الدورات السابقة لانتخابات كنيست العدو.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى