أخبارأصداء الشارع "الإسرائيلي"

رئيس ألمانيا في “إسرائيل” قريبا لمصالحة عائلات قتلى ميونيخ

الهدهد/ هآرتس

يدرس رئيس ألمانيا فرانك فالتر شتاينماير، إمكانية القدوم إلى “إسرائيل” في الأيام المقبلة، في محاولة لإرضاء ومصالحة عائلات قتلى ميونيخ الذين يسعون إلى مقاطعة مراسم الاحتفال بالذكرى الخمسين للهجوم على الأولمبياد.

هذا ما أكده مسؤولون سياسيون في تل أبيب مساء أمس (الأربعاء)، ومن المتوقع أن تقام المراسم الشهر المقبل في ميونيخ، حيث من المتوقع أن يتحمل شتاينماير المسؤولية علانية عن الإخفاقات في تصرف ألمانيا التي ساهمت في نتائج حدوث الهجوم.

وكان ممثلون ألمان اتصلوا في الأسابيع الأخيرة بأسر القتلى الأحد عشر، واقترحوا أن تمنحهم الحكومة في برلين تعويضات مالية، ومع ذلك أكدت العائلات أن مبلغ التعويض الذي لم يُنشر عنه كان ضئيلاً ورفضوا قبوله.

وعلى خلفية المواجهة لم يقرر الرئيس يتسحاق هرتسوغ الذي سيزور ألمانيا مطلع الشهر المقبل ما إذا كان سيشارك في مراسم الذكرى خلال زيارته إلى البوندستاغ، ويخطط هرتسوغ للقاء الرئيس شتاينماير والمستشار أولاف شولتز.

في الأسبوع الماضي قال سفير ألمانيا الجديد لدى إسرائيل” ستيفان زايبرت” إن بلاده تروج لإنشاء لجنة مشتركة مؤلفة من مؤرخين ألمان و”إسرائيليين” والتي ستبحث مقتل الرياضيين الأحد عشر، وبحسب السفير فإن مبادرة تشكيل اللجنة ولدت بعد أن اشتكى أهالي القتلى من عدم حصولهم على الوثائق المتعلقة بالعملية.

ورفض السفير ذكر المبالغ التي هي أساس الخلاف مع العائلات، لكنه قال “سيكون هناك عنصر تعويض”.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى