أخبارعين على العدو

“عين على العدو”: الثلاثاء 2-8-2022

شبكة الهدهد

الشأن الفلسطيني:

  • المتحدث باسم جيش العدو: قوات الجيش والشاباك وحرس الحدود اعتقلت خلال الليل 12 مطلوباً فلسطينياً من أنحاء الضفة، وخلال الأيام الماضية اعتقلت القوات واستجوبت أكثر من 50 فلسطينياً.

  • المتحدث باسم جيش العدو: بعد تقييم الوضع بسبب مخاوف من نيران القناصة والصواريخ المضادة من غزة، بعد اعتقال السعدي في الضفة، تم إغلاق الطرق والمحاور على طول المنطقة القريبة من حدود قطاع غزة، بالإضافة إلى ذلك، تقرر إغلاق شاطئ زكيم، ووقف حركة القطارات بين عسقلان وسديروت وإغلاق معبر إيريز أمام حركة العمال.
  • القناة 13 العبرية: بسبب إغلاق الطرق في غلاف غزة، ستجرى الدراسات في كلية سابير قرب سديروت عبر الإنترنت، هناك مخاوف عالية وفورية من احتمال إطلاق صواريخ مضادة من غزة.

  • حرس الحدود، وجيش العدو: قامت قوات مستعربة تابعة لحرس الحدود وجنود من لواء ناحال باعتقال مطلوبين ضالعين بنشاطات مسلحة في مخيم جنين الليلة وذلك بعد تبادل لإطلاق نار مع مسلحين اشتبكوا معهم دون وقوع إصابات في صفوف قواتنا – كما تم ضبط قطع أسلحة مختلفة ومنها مسدس ومخازن ذخيرة وأعيرة نارية وأموال.

  • حدشوت بتاخون سدي: رشق حجارة باتجاه مركبات للمستوطنين عند مفرق عزون، ويبدو أن هناك إصابات.

  • القناة 12 العبرية: أيليت غولدين شقيقة الضابط هدار الأسير في غزة: أنا ذاهبة إلى غزة لأعيد أخي هدار، حقائب المال تذهب لحماس ولا يزال أسرانا هناك، سأعيد أخي، أدعوكم للانضمام للمسيرة يوم الأربعاء.

الشأن الإقليمي والدولي:

  • موقع والا العبري: أيمن الظواهري – نائب بن لادن، أحد مؤسسي تنظيم القاعدة، كان هدفاً لهجوم أمريكي ناجح نهاية الأسبوع في أفغانستان، هذا ما كشف عنه مصدر مطلع.

  • موقع والا العبري: حث وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن، وزير الدفاع بيني غانتس على الإسراع في نشر النتائج النهائية لتحقيق الجيش في ملابسات مقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة، هذا ما قاله مصدران مطّلعان على الأمر – اتصل بلينكين بغانتس يوم السبت وسأله متى سينهي الجيش التحقيق، ورد غانتس بأن التقرير النهائي سيُنشر في غضون أسابيع قليلة.
  • مكتب لبيد: يعلن رئيس الوزراء يائير لبيد ووزيرة المساواة الاجتماعية ميراف كوهين اليوم عن التوصل إلى اتفاق تاريخي مع مؤسسة التأمين الوطني الرومانية، في إطارها سيتم الاعتراف بالناجين من المحرقة كأشخاص يستحقون الحصول على معاش تقاعدي شهري من رومانيا بسبب ما تعرضوا له إبان المحرقة من اضطهادات.
  • المتحدث باسم جيش العدو: بدأت اليوم مناورة مشتركة لذراع البحر والجيش الأمريكي في البحر الأحمر، بمشاركة سفينة صواريخ من طراز ساعر 5 وأخرى ساعر 4.5 وستقوم بمهام مختلفة إلى جانب سفن وناقلة وقود من الأسطول الخامس للجيش الأمريكي.
  • موقع والا العبري: رغم تهديدات الصين: ستزور رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، تايوان ومن المتوقع أن تقضي ليلة واحدة هناك.
  • يديعوت أحرونوت: الزيارة الرسمية الأولى: توجه المفتش العام للشرطة الجنرال يعكوف شبتاي إلى الرباط اليوم في زيارة رسمية للمغرب، ومن المقرر أن يلتقي الجنرال شبتاي خلال زيارته التي تستمر خمسة أيام بكبار قادة الشرطة ووزارة الأمن الداخلي في المغرب لبحث تعزيز التعاون القتالي والاستخباراتي.
  • قناة كان: قوة من الجيش تحبط محاولة لتهريب مخدرات بقيمة 600 ألف شيكل من مصر إلى الداخل. وتم ضبط 33 كيلوغراما مخدر الحشيش.

الشأن الداخلي:

  • القناة 12 العبرية: رئيس الوزراء لبيد سيجري بعد قليل تقييماً للوضع الأمني ​​بمشاركة رئيس الوزراء المستقيل بينيت، وزير الدفاع غانتس، ومستشار الأمن القومي حولتا، ورئيس الأركان كوخافي ورئيس الشاباك بار، والسكرتير العسكري لرئيس الوزراء جيل، سكرتير الحكومة شلومو وغيرهم من المسؤولين.

  • موقع والا العبري: عزل قائد سرية في الجيش من منصبه بعد أن نسي مجندين اثنين خلال مداهمات في قرية عزون شمال الضفة، هذا ما علمه موقع والا، وتشير التفاصيل أن الضابط عندما لاحظ عدم وجود المجندين من القوة، عاد إلى المنطقة وأعادهم بأمان، لكنه لم يبلغ عن الحادث، كما أصدر تعليمات لجنوده بالتزام الصمت وإخفاء القضية، الأمر الذي أغضب قائد فرقة الضفة.
  • قناة كان: سيجري رئيس الوزراء يائير لبيد مقابلة مع المرشحين لمنصب رئيس الأركان اللواء إيال زامير واللواء هرتسي هاليفي يوم الأربعاء.
  • مكتب لبيد: حضر رئيس الوزراء يائير لبيد، الإثنين الموافق 1 أغسطس 2022، مراسم تسليم وتسلم منصب رئيس لجنة الطاقة الذرية، التي أقيمت في مكتب رئيس الوزراء بالقدس، وذلك بعد أن حضر رئيس الوزراء لبيد مساء أول أمس حفل وداع لرئيس لجنة الطاقة الذرية المنتهية ولايته – ينهي العميد المتقاعد زئيف سنير 7 سنوات شغل خلالها منصب رئيس لجنة الطاقة الذرية، و49 عاماً قضاها في الخدمة في صفوف أجهزة الأمن، وقد خدم العميد المتقاعد موشيه إدري في الجيش الإسرائيلي لمدة 31 عاماً، في حين شغل على مدار السنوات الـ 11 الماضية، سلسلة من المناصب الرفيعة لدى أجهزة الأمن.
  • معاريف: وزيرة الاقتصاد والصناعة: لن يتم الغاء ضريبة القيمة المضافة المفروضة على المنتوجات الغذائية – الوزيرة اورنا باربيفاي تدعو المستوردين إلى تخفيض اسعار المنتوجات بعد اعفائهم من الخضوع لفحوص معهد المواصفات.
  • القناة 13: وزير الجيش سينظر مجدداً في مسألة تكليف جنود من الجيش بالخدمة في مصلحة السجون – الوزير غانتس يعيد النظر في المسالة في أعقاب شكوى بتعرض مجندة للاغتصاب.
  • معاريف: المجلس الوزاري المصغر يلتئم غداً لمناقشة قضية ترسيم الحدود البحرية مع لبنان بعدما استمدت التشجيع من التقدم الذي أحرزه الوسيط الأمريكي في بيروت.
  • هأرتس: شركة تصنيف الائتمان العالمية Fitch تبقي التصنيف الائتماني لإسرائيل في مستوى A+ “الشركة تشير إلى العوامل القوية في اقتصاد إسرائيل ومنها: اقتصاد متنوع ومتين وعجز مالي منخفض نسبياً”.

عينة من الآراء على منصات التواصل:

  • اللواء احتياط تامير هايمان – مدير معهد دراسات الأمن القومي (INSS) يجب على المستوطنين الانصياع فورا لتعليمات الجيش الإسرائيلي في غلاف غزة، إذ أن الجهاد الإسلامي لديه قدرة عالية على تفعيل النيران المباشرة (القنص والنيران المضادة للدروع) كما فعل ذلك في “حارس الأسوار”.
  • اليؤور ليفي- محرر الشؤون الفلسطينية الجديد في قناة كان: يجب أن تتجه الأنظار أيضا إلى قطاع غزة بعد اعتقال شخصية مثل السعدي في هذه الأيام المتوترة.

  • جلعاد أدان: أهنئ الرئيس بايدن والجيش الأمريكي والمخابرات على العملية الناجحة للقضاء على أيمن الظواهري زعيم القاعدة، ستقف إسرائيل دائماً جنباً إلى جنب مع الولايات المتحدة في الحرب العالمية على الإرهاب. تم تحقيق العدالة.
  • يوعاز هيندل: أهنئ جهاز الأمن العام الشاباك والجيش وحرس الحدود على العملية في جنين، سنواصل العمل بحزم ضد الإرهاب الفلسطيني.
  • داني دانون: تشرفت بلقاء الحاخام الأكبر للصهيونية الدينية، الحاخام حاييم دروكمان، حيث ناقشنا أهمية تعزيز الهوية اليهودية لدولة إسرائيل، وسعدت بتلقي مباركته على مسيرتي المقبلة، الانتخابات التمهيدية لليكود.

مقالات رأي مختارة:

  • تامير هايمن-القناة 12: تقف “إسرائيل” أمام فترة حساسة في الشمال، في السيناريو المتطرف، يدور الحديث عن وضع من الممكن أن يتدهور إلى حرب شاملة، لكنها ليست قدراً، وهناك آليات لدى الطرفين يمكنها بالتأكيد الحؤول دون وقوعها – صحيح أن الحدث مرتبط بالخلاف على الحدود الاقتصادية بين “إسرائيل” ولبنان، لكن يجب عدم الوقوع في الخطأ: يدور الحديث، أولاً وآخراً، عن حدث يرتبط بالوضع الداخلي اللبناني المتغير – نبدأ من الخلاف التقني أولاً، النزاع على الحدود ما بين “إسرائيل” ولبنان.
    هناك حقلان كبيران للغاز في منطقة الشمال – الأول “قانا”، والثاني “كاريش”، وفي الوقت الذي يتواجد “كاريش” برمته داخل “المياه الاقتصادية الإسرائيلية”، فإن “قانا”، في أغلبيته، داخل المياه الاقتصادية اللبنانية، والجزء الجنوبي منه هو الموجود في منطقة النزاع.
    وبسبب عدم وجود علاقات دبلوماسية بين “إسرائيل” ولبنان، فإن كل دولة رسمت حدودها البحرية منفردة، وهذا ما ولّد منطقة نزاع ملاصقة – الوضع الداخلي في لبنان هو المسبّب الرئيسي لهذا التصعيد. فلبنان يعاني جرّاء عدم استقرار سياسي، وأزمة اقتصادية خانقة، وساعات قليلة من الكهرباء في اليوم، أزمة طاقة حرجة، بالإضافة إلى استقطاب طائفي عميق يستند إلى ذاكرة تاريخية مؤلمة (الحرب الأهلية).
    بالإضافة إلى أنه بعد الانتخابات الأخيرة، وعلى الرغم من أن “حزب الله” لم يضعف، فإن هناك أعضاء مستقلين دخلوا البرلمان حديثاً، ويطرحون موقفاً معارضاً لوجود ميليشيات شيعية مسلحة في لبنان (حزب الله).
    هؤلاء طبعاً ليسوا أحباء صهيون، لكنهم وطنيون لبنانيون يوجّهون النقد إلى سلاح المقاومة. هم مع لبنان ضد “إسرائيل”، ومطلوب من نصرالله تبرير وجود سلاح مقاومة أصلاً – وإن كنت لا تقاوم، فما حاجتك إلى هذا السلاح؟ يستغل نصر الله الوضع الحالي: يعرف المواطنون اللبنانيون أزمة الطاقة ويعانون جرّاءها، ويرون كيف تقوم إسرائيل باستخراج الغاز، ولبنان لا – في حال استمر “حزب الله” في تحدي “إسرائيل” في الصيغة الحالية، وواصل إطلاق مسيّرات إضافية باتجاه منصة التنقيب، أمام “إسرائيل” عدة إمكانات – تقوم الفرضية على أن نصر الله سيستمر في تحدي “إسرائيل” في الوقت القريب.
    ومن المهم التشديد على أن التصعيد حتى الحرب الشاملة يتعلق بالشكل الذي تقرر فيه “إسرائيل” الرد، كيف ترد على الرد على ردها. لذلك، هذا ما يجب القيام به الآن – – تعزيز الجهوزية لمعركة واسعة، فنحن في مرحلة حساسة، يمكن أن تتصعد، لذلك يجب تعزيز الجهوزية والاستعداد للانتقال السريع إلى حالة طوارئ – -فتح معركة مضادة على الوعي: نصر الله يضع لبنان تحت خطر الحرب الشاملة. يقوم بذلك بهدف تبرير وجوده، وإعادة توجيه الانتقادات الشعبية ضده، كالمسؤول، إلى حد ما، عن وضع لبنان، وليس لإنقاذ الدولة. يجب نشر هذا، وفي المقابل إرسال رسائل عن طريق دول كفرنسا وألمانيا، مفادها أنه يجب على نصر الله ألا يخطئ مرة ثانية بقراءة نيات إسرائيل (كما حدث له في سنة 2006) – – الاستمرار بإصرار شديد في سياسة استخراج الغاز: يجب عدم التأجيل بأي شكل من الأشكال بسبب التهديدات. يجب على التهديدات أن تعزز تصميم “إسرائيل” واستمرارها في الاستخراج في الموعد المحدد. وفي المقابل، الالتزام بالمفاوضات والاستمرار فيها.
  • ناحوم برنياع-يديعوت: في نهاية الاسبوع نُشرت، بأمر من المحكمة العسكرية للاستئناف، محاضر محاكمة كفر قاسم. احدى المحاكمات المهمة في تاريخ الدولة. في 29 تشرين الاول 1956، في المساء الاول لحملة سيناء، أطلق افراد من شرطة حرس الحدود النار فقتلوا سكاناً عادوا إلى القرية من عملهم. فقد أطلقت النار عليهم بحجة انهم خرقوا حظر تجول لم يعرفوا بوجوده.
    نحو 50 من السكان قتلوا في ذاك المساء. أوضح قرار المحكمة بأن هناك أوامر يرفرف فوقها علم أسود. أوامر غير قانونية على نحو ظاهر، الضابط والجندي اللذان أطاعاها كان يجب أن يرسلا إلى السجن.
    ومع ذلك فإن المتهمين الذين ادينوا لم يعاقبوا حقاً، بل إن بعضهم نال الترفيع، – لم تكشف المحاضر حقائق جديدة: كل شيء نشر في الماضي. ومع ذلك فانها فتحت من جديد جدالاً حول خطة بادر اليها في سنوات الخمسينيات الاولى موشيه دايان.
    الخطة التي حملت الاسم السري “الخلد”، دعت لأن تستغل الحرب بين إسرائيل والاردن لأجل إخافة العرب في القرى على طول الحدود ودفعهم للمغادرة إلى الأردن. لم تقر الخطة أبداً؛ فلم تقع فيها مذبحة، ولم تنشب حرب مع الاردن. وعلى الرغم من ذلك، فان بعضاً من المتهمين في المحاكمة عرفوا بها. ادعوا بأنهم عملوا وفقاً لروح القائد – أدام رامز، الذي ادى إلى النشر المتجدد للمذبحة في كفر قاسم، هو ايضا الرجل الذي من خلف الادعاء بانه كانت هناك مذبحة جماعية – 200 أو 250 نفسا – في الطنطورة، في العام 1948. قتل المدنيين كان في “حرب الاستقلال”: قتل عرب يهودا، وقتل يهود عرباً.
    مذبحة جماعية في الطنطورة مشكوك جداً إن حدثت، بيني موريس المؤرخ المعتمد لتلك الفترة، مقتنع بانها لم تكن، ومثله خبراء آخرون. لكن راز ورفاقه على حالهم، مهووسون. مثل أيوب الصديق التناخي. إذا لم يكن لهم ماض يحكونه فانهم سيحكون ظل الماضي – العرب هم نحو 22 في المئة من سكان “إسرائيل”.
    من لا يراهم شركاء جديرين للاقتصاد، للصحة، للرياضة، للقضاء وللسياسة يعاني إما من العمى أو العنصرية، الأشخاص الذين بعثوا إلى الكنيست هم الممثلون الأصيلون لهم، في هذه اللحظة لا يوجد آخرون، عندما طلب ايمن عودة، وبعده منصور عباس أن يكونوا جزءاً من الحكم قام بن غبير وسموتريتش، وعلى سبيل الفرق هيندل وهاوزر، وفرضوا الفيتو.
    بدلاً من تلطيف حدة الرواية تخندقوا فيها. وهم لا يزالوا يتخندقون – الدرس ساري المفعول أيضاً بالنسبة للعرب. طالما تتصدى إسرائيل عسكريا مع غزة ومع الضفة طالما استمر النزاع والاحتلال، لا عقل في الغرق في الماضي وإصلاحه على طريقة جنوب أفريقيا (هناك أيضاً لم ينجح تماماً)، في هذه الأثناء يوجد هنا مجتمع عربي غارق في الجريمة وبضع مشاكل أخرى تحتاج إلى العلاج.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي