أخبارشؤون دولية

روسيا تعتقل سياسياً يهودياً بسبب جنسيته “الإسرائيلية”

شبكة الهدهد

اعتقلت الشرطة الروسية اليوم (الإثنين) “ليونيد جوزمان” السياسي اليهودي المعارض لبوتين وفقاً لصحيفة معاريف العبرية.

وقال محاميه: “تم فتح تحقيق جنائي ضد جوزمان بسبب عدم إبلاغه السلطات بالسرعة الكافية بشأن جنسيته الإسرائيلية”.

وكان “جوزمان” آخر زعيم لحزب “اتحاد قوى اليمين” “Union of Right Forces” التي شملت الإصلاحيين المؤيدين للسوق الحرة مثل “أناتولي تشوبايس” الذي غادر روسيا، و”بوريس نيماتسوف” الذي قُتل بالرصاص في عام 2015 بالقرب من “الكرملين”.

ادعى “جوزمان” علناً أن الرئيس بوتين تسبب في أضرار بسبب غزو روسيا لأوكرانيا أكثر من أي زعيم آخر منذ “جوزيف ستالين”.

فيما قال قبل أيام قليلة من موسكو لـ “نيويورك تايمز” إنه يخشى أيضاً من احتمال اعتقاله، وأضاف: “هناك شعور بأن كل يوم يمر قد يكون اليوم الأخير”.

تم تعريف “جوزمان” رسمياً في روسيا الشهر الماضي على أنه “عميل أجنبي” – أي شخص يتلقى أموالاً من الأجانب أو يخضع لسيطرة الأجانب – وقالت وزارة الداخلية: “تم وضعه على قائمة فيدرالية للمطلوبين”.

ويأتي الاعتقال بعد رفض روسيا إعطاء تصريح لوفد من كيان العدو لحضور جلسة استماع أمام المحاكم الروسية بخصوص إغلاق “الوكالة اليهودية” في روسيا وحظر نشاطاتها.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي