أخبارشؤون دولية

مصادر دبلوماسية: “ماكرون أحرج لابيد في القضية الفلسطينية”

الهدهد/ معاريف

بحسب مسؤولين دبلوماسيين فقد أحرج الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ضيفه رئيس وزراء العدو الجديد يائير لابيد، في الاجتماع، مُعلناً أنه يعتبره “الشخصية التاريخية” التي يمكنها العودة إلى عملية السلام والتوصل إلى اتفاق مع الفلسطينيين.

وقال ماكرون حتى ولو أنه يعلم بالصعوبات السياسية التي تواجه “الحكومة الإسرائيلية”، فلا بديل عن المفاوضات السياسية، وكرر لابيد خلال المحادثة أنه بالنظر إلى الوضع السياسي وبالنظر إلى تركيبة الحكومة التي لم تتغير، هناك فرصة ضئيلة في إمكان حدوث انفراج في هذه القضية.

ودعا ماكرون جميع الأطراف بما في ذلك “إسرائيل” إلى الامتناع عن أي عمل من شأنه الإضرار بالمفاوضات على الحدود البحرية بين لبنان و”إسرائيل”، وأعرب عن دعمه لاتفاق بشأن استغلال مصادر الطاقة هناك، ووافق على أن تؤخذ “المصالح الإسرائيلية” في الاعتبار في أي مفاوضات حول استقرار لبنان وإعادة إعماره.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى