أخبارأخبار رئيسيةأصداء الشارع "الإسرائيلي"شؤون دولية

روسيا تأمر الوكالة اليهودية بوقف نشاطها في البلاد 

وسط توتر متزايد بين كيان العدو وروسيا

شبكة الهدهد
أمرت الحكومة الروسية الوكالة اليهودية بوقف جميع العمليات داخل البلاد، بحسب صحيفة جيروزاليم بوست.

وكشفت الصحيفة أن الأمر جاء في رسالة وردت من وزارة العدل الروسية في وقت سابق من هذا الأسبوع.

وأكد مسؤولون في الوكالة اليهودية استلام الرسالة، لكنهم لم يعلقوا وهم في انتظار الرد الذي هو قيد البحث والنقاش حاليا في مكاتب المنظمة وبالتشاور مع وزارة خارجية ومكتب رئيس وزراء العدو.

وادعت الوكالة أنه “كجزء من عمل وفد الوكالة اليهودية في روسيا، يُطلب منا أحيانًا إجراء بعض التعديلات، حسب السلطات”.

وأضافت أن “الاتصالات مع السلطات تجري بشكل مستمر، بهدف مواصلة أنشطتنا وفق القواعد التي تضعها الجهات المختصة”.

يأتي الأمر وسط توتر متزايد بين كيان العدو وروسيا بشأن موقف ” تل أبيب” من الحرب في أوكرانيا، وسياستها المتمثلة في الوقوف مع كييف وزعيمها فولوديمير زيلينسكي.

ووصفت وزارة الخارجية الروسية الإثنين الهجمات التي يشنها كيان العدو على سوريا بأنها غير مقبولة، وطالبت بوقف غير مشروط لها.

واعتبرت الصحيفة أن إجبار الوكالة اليهودية على التوقف عن العمل في روسيا أمر مثير، ويمكن أن يقوض بشكل مباشر قدرة اليهود الروس على الهجرة إلى كيان العدو.

وبحسب الصحيفة فقد أنهى الآلاف من يهود روسيا أوراق الهجرة الخاصة بهم، وينتظرون أن تصبح الرحلات الجوية متاحة لكيان العدو، لكن العقوبات المفروضة على روسيا تسببت في توقف معظم شركات الطيران الدولية عن الطيران إلى البلاد.

ونقلت الصحيفة عن مصادر رفيعة في الجالية اليهودية في روسيا إنهم شعروا بوضع الستار الحديدي عليهم، وهم يخشون أنهم لن يتمكنوا من الهروب من البلاد.

وبحسب أحد المصادر، فإن عددا من اليهود قالوا إن السلطات الروسية تحاول اعتقالهم، وإنهم يخشون على حياتهم.

يشار إلى أن الوكالة اليهودية هي ذراع مركزية لحكومة العدو ووزارة خارجيتها، ويبرز دورها في تشجيع وتسهيل الهجرة من الجاليات اليهودية حول العالم إلى فلسطين المحتلة، وإذا توقف نشاط الوكالة عن العمل في روسيا، فستكون هذه هي المرة الأولى خلال الثلاثين عامًا الماضية التي يتم فيها حظر جهود الهجرة اليهود في روسيا.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى