أخبارأصداء الشارع "الإسرائيلي"

تقييم الشرطة: الانتخابات ستؤدي إلى تطرف غير مسبوق في الخطاب على الشبكات الاجتماعية

الهدهد/ القناة 12

في الطريق إلى انتخابات عاصفة

تقدر قيادة الشرطة أن الحملة الانتخابية القريبة ستسبب في تطرف وتحريض لم نشهده من قبل في الخطاب على مواقع التواصل الاجتماعي، والتخوف هو من أن ينزلق هذا التطرف إلى خارج شبكات التواصل الاجتماعي ويسبب الأذى أو محاولة إلحاق الأذى الجسدي بالمرشحين أو النشطاء السياسيين.

وفي أعقاب ذلك تم إنشاء مكتب خاص مؤخراً في قسم التحقيقات في الشرطة، فقط لمراقبة ما ينشر على الشبكات الاجتماعية في كل ما يتعلق بالانتخابات، وجمع المعلومات الاستخبارية عن أي تخطيط لإلحاق الضرر أو تخريب الظهور العلني لأعضاء الكنيست والوزراء والتجمعات والدوائر والمناسبات العامة .

فيما ستجرى الانتخابات في غضون أربعة أشهر في 1 نوفمبر، وتستعد الأحزاب بالفعل للانتخابات، وعلى الرغم من التقليص في عدد أفراد الشرطة  تستعد الشرطة لتأمين المناسبات والأحداث حتى تسير هذه الحملة الانتخابية – الخامسة خلال ثلاث سنوات – بسلاسة أيضًا.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى