أخبار رئيسيةشؤون فلسطينية

التهديدات من غزة ستستمر لكن حماس غير معنية بالتصعيد

مصادر أمنية للعدو

شبكة الهدهد

قالت مصادر أمنية في كيان العدو اليوم الأربعاء، إن حماس غير معنية إلى جر المنطقة إلى مواجهة عسكرية أو الإضرار بالاستقرار الأمني، ويأتي ذلك على الرغم من التهديدات التي أطلقها في الأيام الأخيرة أعضاء بارزون في المنظمة بشأن مسيرة الأعلام والتحريض على الشبكات الاجتماعية.

وبحسب المصادر نفسها، فإن عناصر التنظيم يفرضون النظام في قطاع غزة، ويحاولون منع الهجمات وإطلاق الصواريخ من القطاع، حسب موفع والا العبري.

أرسل كيان العدو رسائل تهديد واضحة إلى قيادة حماس بأنها لن تتحمل المزيد من إطلاق الصواريخ، وستضطر إلى تكثيف ردودها، وإلحاق الأذى بالجمهور الفلسطيني في قطاع غزة، مثل: خروج العمال، والصادرات، وواردات السلع، والمشاريع الاقتصادية، والبنية التحتية.

في غضون ذلك علم موقع والا العبري أن الموقع الذي هاجمه سلاح الجو للعدو في قطاع غزة ليلة الإثنين والثلاثاء هو موقع سري تابع للجناح العسكري لحركة حماس، وهو مخصص لحالات الطوارئ، فمن خلالها يقوم نشطاء التنظيم بنقل أشياء مهمة وقيمة لهم، مثل وسائل إنتاج الصواريخ، وكان الهدف من الهجوم هو إرسال رسالة إلى قيادة حماس مفادها أنه على الرغم من جهود الإخفاء العسكرية، فإن لدى كيان العدو معلومات استخباراتية دقيقة حول ما يحدث في قطاع غزة والمواقع السرية والتي يمكن التقدير أنه أيضاً لديها معلومات استخبارية دقيقة عن مواقع أخرى أقامتها الذراع العسكرية للتنظيم.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى