أخبار رئيسيةالأمن التقنيشؤون عسكرية

جيش العدو يجري تجارب على نظام اعتراض الليزر الجديد

شبكة الهدهد

أعلنت وزارة جيش العدو وشركة “رافائيل” اليوم الخميس أنهما أكملتا بنجاح سلسلة من التجارب الرائدة على نظام اعتراض الليزر، وفق القناة 12 العبرية.

في التجارب، كان نظام الليزر الأرضي قادرًا على اعتراض الطائرات بدون طيار وقذائف الهاون والصواريخ والصواريخ المضادة للدبابات في مجموعة متنوعة من السيناريوهات المختلفة والمعقدة.

سيكون النظام مكملاً لـ “القبة الحديدية”، ويهدف أيضًا إلى تبسيط وتقليل تكلفة نظام الدفاع الجوي.

تأتي التجربة ضمن المرحلة الأولى في خطة تجارب متعددة السنوات لمديرية الأبحاث وتطوير الأسلحة والبنية التحتية التكنولوجية في وزارة الجيش والصناعات الأمنية لتطوير نظام ليزر أرضي وجوي للتعامل مع التهديدات.

كما يعد الليزر أداة فعالة ودقيقة وسهلة التشغيل وأرخص بكثير من أي وسيلة دفاع أخرى موجودة.

وأشارت وزارة جيش العدو أن سيتم دمج الليزر كقدرة تكميلية لنظام “القبة الحديدية”، وسيزيد من فعالية نظام الدفاع متعدد الطبقات وكفاءته الاقتصادية.

يقود مشروع نظام الليزر مديرية الأبحاث وتطوير الأسلحة والبنية التحتية التكنولوجية في وزارة الجيش وشركة “رفائيل” هي المطور الرئيسي للنظام، بالتعاون مع شركة البت للأنظمة.

وقال وزير الجيش بيني غانتس: “هذه مظلة دفاع ستنقذ الأرواح، واليوم أصبحت هذه الخطوة إنجازًا دوليًا، ولأول مرة على الإطلاق يقوم نظام ليزر قوي، من تطوير إسرائيل باعتراض الأهداف البعيدة”.

ونوه بأن هذا الإنجاز خاص بالاختبارات “الإسرائيلية”، ونظام الدفاع الجوي والصناعات الأمنية التي تتحد وتقدم مظلة أمنية وحماية، وستفسح مجالا واسعا للمناورة.

أضف تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى