أخبارفلسطينيو 48

شاكيد تروج لقانون يحرم فلسطينيي ال48 من الجنسية

شبكة الهدهد

 تروج أيليت شاكيد وزيرة الداخلية في حكومة بينت لبيد لقانون يحرم الفلسطينيين في أراضي 48  – ممن ينفذون عمليات – من الجنسية “الإسرائيلية”.

وتأتي هذه الخطوة بعد الهجوم في بئر السبع، وهجمات الطعن في مدينة القدس.

ومن المتوقع أن يثير القانون توتراً في الائتلاف، لكن وزيرة الداخلية مصممة على تمريره، فقد قالت شاكيد لإسرائيل اليوم: “لا توجد حلول وسط في محاربة “الارهاب”.

ويستند القانون إلى اقتراح قدمه سابقا عضوا الكنيست آفي ديختر وأوريت ستروك، وتخطط شاكيد لتمرير القانون منذ عدة أشهر، كما وعدت في بداية ولايتها.

وبموجب القانون يفقد “المواطن الإسرائيلي” الذي شارك في “عمل إرهابي” عدائي ويتلقى إعانة دعم من السلطة الفلسطينية “جنسيته الإسرائيلية”.

يهدف القانون إلى منع السلطة الفلسطينية من دفع رواتب للمواطنين الذين ينفذون “عمليات إرهابية” ويحملون “هويات  إسرائيلية”.

وتجدر الإشارة إلى أن معظم هجمات الطعن في الأسابيع الأخيرة نفذها  حاملو الهوية “الإسرائيلية”.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي