أخبار رئيسيةأصداء الشارع "الإسرائيلي"

تعليمات لشرطة العدو بالبحث عن مساعدين لمنفذ عملية بئر السبع

شبكة الهدهد/ القناة 12 العبرية

عقب الهجوم  الذي وقع اليوم (الثلاثاء) في بئر السبع، قام رئيس وزراء العدو نفتالي بينت بتقييم الوضع مع المسؤولين الأمنيين بمن فيهم مفوض الشرطة كوبي شبتاي ووزير الأمن الداخلي عومر  بارليف.

أمر بينت بزيادة اليقظة، إذ إن الخشية هي من تنفيذ عمليات أخرى، كما طلب من الشرطة وجهاز “شاباك” العدو بالعمل على تحديد الأشخاص الذين ساعدوا المنفذ إن وجدوا.

من ناحية المستوى  السياسي، فإن التقييم هو أن الحدث لا علاقة له بالتوترات التي قبل  رمضان.

كما أنه لا علاقة للعملية بالتحذيرات الاستخبارية التي جاءت حول الضفة الغربية.

بعد هذا الافتراض ستبقى المعالجة أو التعامل مع الحدث والرد عليه على المستوى المحلي.

ولم يناقش الاجتماع حاليًا قضايا مثل الحد من التسهيلات  للفلسطينيين قبل رمضان.

بالتوازي مع تعليمات بينت، يجري تنفيذ نشاط مركز ومحاولة تقوم بها الوحدات الخاصة لدى العدو في عدة مناطق في القرى البدوية، في محاولة لتحديد مكان بعض أصدقاء منفذ العملية الذين التقى بهم مؤخرًا.

يتم النشاط من منطلق الاعتقاد أنهم علموا ما الذي سيفعله، أو ربما قام بتسخيرهم لتقديم مساعدة ما.

علاوة على ذلك، منذ الليلة عززت شرطة العدو من حالة التأهب في جميع المناطق، وسيزادد نشاطها في مراكز المدن والحشود ومراكز التسوق ومناطق الترفيه.

بعد العملية وصل المفوض العام لشرطة العدو كوبي شبتاي، وقائد شرطة المنطقة الجنوبية، إلى مكان الحادث، وتم تخليصهما من المكان بعد تلقي انتقادات من المستوطنين الذي هتفوا تجاه مدير عام الشرطة “أنت عار”، وتم تأمين سيارته من قبل عدد من ضباط الشرطة.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي