أخبار رئيسيةالشرق الأوسطشؤون فلسطينية

في أول زيارة منذ خمس سنوات

العاهل الأردني يصل رام الله الأسبوع المقبل لمنع أي تصعيد في رمضان

الهدهد/ قناة كان 11

يعتزم العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني بن الحسين، زيارة مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة، خلال الأسبوع المقبل “في محاولة لمنع تصعيد أمني محتمل في الضفة والقدس” المحتلتين خلال شهر رمضان، بحسب ما أفادت قناة “كان 11″، مساء اليوم الإثنين.

وحسب القناة فإن الملك عبد الله من المقرر أن يصل إلى رام الله مطلع الأسبوع المقبل، في زيارة يجتمع خلالها بالرئيس الفلسطيني، محمود عبّاس، الذي يتوجه إلى ألمانيا ويعود إلى الضفة نهاية الأسبوع الجاري.

وكان الملك عبّر – في لقائه بوزير خارجية الكيان لبيد في عمان قبل نحو أسبوع ونصف – عن قلقه من ارتفاع وتيرة التصعيد بحلول شهر رمضان .
جدير ذكره أن الدور الأردني في الحرم القدسي معروف جيداً، فلديهم مصلحة في الحفاظ على هدوء الجو في المسجد الأقصى.

وقال اثنان من كبار المسؤولين في السلطة الفلسطينية لأخبار كان “ليس لدينا مصلحة في التصعيد، لكن “إسرائيل” تدفع تجاه ذلك، حتى الآن سمعنا حديثًا من “إسرائيل” حول محاولة التهدئة ولكن دون أن نرى تحرك على الأرض”.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي