أخبارالشرق الأوسط

هجمات للحوثيين أصابت أهدافاً في السعودية

الهدهد/ جيروساليم بوست

أفادت وسائل إعلام سعودية أنه في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأحد شن الحوثييون أربع هجمات على المملكة ألحقت أضراراً بسيارات ومنازل مدنية، لكنها لم تسفر عن إصابات.

وصرحت وكالة الأنباء السعودية (واس) إن هجوماً استهدف محطة لتحلية المياه في مدينة الشقيق، ومنشأة تابعة لشركة أرامكو في جيزان، ومحطة كهرباء في مدينة ظهران الجنوب جنوبي البلاد، ومنشأة غاز في خميس مشيط.

وأفاد التلفزيون الرسمي أن التحالف أحبط هجوماً على منشأة أرامكو للغاز الطبيعي المسال في مدينة ينبع السعودية.
وقال التحالف الذي يقاتل في اليمن منذ 2015 إن التصعيد الأخير للحوثيين باستهداف المنشآت الاقتصادية والمدنية كان استجابة لدعوة خليجية لإجراء محادثات.

قال مسؤولان خليجيان لرويترز يوم الثلاثاء: “إن مجلس التعاون الخليجي ومقره السعودية يعتزم دعوة أطراف يمنية من بينها الحوثيون للتشاور في الرياض هذا الشهر”.

وقال الحوثيون يوم الأربعاء: “إنهم سيرحبون بإجراء محادثات مع التحالف الذي تقوده السعودية إذا جرت المحادثات في بلد محايد، وأن الأولوية هي رفع القيود التعسفية على الموانئ اليمنية ومطار صنعاء”.

وأضاف التحالف في بيان: “أن التصعيد الأخير شمل صواريخ باليستية وطائرات مسيرة وصواريخ كروز”، وقالت أيضاً: “إنها ترصد وتراقب طائرات مسيرة في السماء واعترضت صاروخاً باليستياً استهدف المدنيين في جيزان”.

ونشرت وسائل الإعلام السعودية صوراً ومقاطع فيديو للأضرار التي سببتها الهجمات، ولم يصدر تعليق من قادة الحوثيين.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي