مقالات

كورونا والاحتلال

الهدهد/ محمود مرداوي
بصمة كورونا واضحة في قدرة هذا الوباء على التأثير في مجمل تفاصيل الحياة لدى العدو الصهيوني بما لا يختلف عما جرى في العالم، أسعار نفط تنهار بنسبة 30‎%‎ مرة واحدة
والبورصات والأسهم بما يعزز هذه التحولات في الأولويات والاهتمامات .
الاحتلال يوازن بين الاقتصاد والصحة
بين الأمن وإجراءات السلامة
لم يبق كورونا شيء دون أن يؤثر عليه
ما تم تنفيذه في دولة الاحتلال من تعليمات لركاب الباصات بعدم الوقوف والابتعاد عن السائق ومنع الندوات والاجتماعات والسفر إلا عند الضرورة
لم يبق شيء حتى ريڤلين رئيس الدولة سيطالب بتقليص وفود التشاور في اختيار المكلف برئاسة الحكومة
وزير الصحة أصدر تعليمات جديدة جُمدت لاعتبارات سياسية
ما يطرح الجيش على طاولة البحث من خطط لمواجهة تفشي الكورونا أكبر بكثير مما يُسرب وما يمنع اتخاذ القرارات بالدرجة الاولى التداعيات الاقتصادية ثم السياسية ثم الأمنية
اعتقالات الضفة الواسعة في الأيام الأخيرة معاجلة تسابق تأثيرات كورونا والقرارات الموازية.

بعد لم تُستكمل القرارات ذات الصلة ، وستستمر الاعتقالات وتتوسع بما يوازي قيود الحركة وتعليمات الحجر المهامي للجيش وقوى الأمن والشرطة .
ما يجري متابعته من اجراءات قاسية حاسمة لمنع الانتشار دون نتائج مبشرة في الحد من انتشار الوباء وفتكه تُنبئ بأن إجراءات العدو المؤجلة ستنفذ وسيتأثر بها الفلسطينيين جوهرياً والأجدر بنا وضع تصورات لكل التحديات التي ربما تنتج عن هذه القرارات بما لا نجد أنفسنا في لحظة الصفر دون إجابات لتساؤلات نطلب الرحمة ممن لا يمنحها في الأزمات.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي