أخبارأصداء الشارع "الإسرائيلي"

إدانة ضابط في سلاح بحرية العدو باغتصاب موظفة ثلاث مرات

الهدهد/ والا

أدانت المحكمة العسكرية التابعة لسلاح بحرية العدو اليوم الأحد الرائد “بريئيل كالمي” (33 عاماً) وهو من سكان “ميغدال هعيمق” بتهمة الاغتصاب لموظفة مدنية في القاعدة التي خدم فيها.

وقدم كالمي عينة من الحمض النووي التي تطابقت مع النتائج في مكان الحادث، بينما ادعى كاذبا أن الأحداث وقعت بموافقتها.

وكان الرائد المغتصب قد اعتقل في بداية عام 2020، وطالب محاموه بعدم نشر اسمه لأنه ينتمي لطائفة دينية مغلقة، وأن زوجته تعمل معلمة وتخشى من فقدان وظيفتها.

وزعم محاموه أن موضوعه أصبح متداولاً داخل مجتمعه، بل وقدموا وثائق من حاخامات يعرفون المتهم، قالوا إن نشر الاسم قد يؤدي إلى مقاطعة المجتمع له، وإلحاق المزيد من الأضرار به، ولم تستجيب المحكمة لهم.

وبحسب لائحة الاتهام التي قدمها الادعاء عقب التحقيق الذي أجرته شرطة التحقيقات العسكرية فقد اغتصب كالمي الموظفة ثلاث مرات في ثلاث أوقات مختلفة.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي