انفوجرافيك

إرتفاع عدد الجنود الذيت تم اعفاؤهم من التجنيد بسبب نفسي

الهدهد/ سعيد بشارات

في المستقبل، اذا ما حدثت مواجهة، لا يتفاجأ مقاتلوا المقاومة الفلسطينية من جنود إسرائيليين “بمصوا اصبعهم”.

تحقيق ليديعوت احرونوت يكشف ارتفاع عدد الذين تم اعفاؤهم من التجنيد في الجيش بسبب نفسي الى 8.3‎%‎ مقابل 4.5 في العام 2015، والسبب “الدلال والنرجسية”، وعدم القدرة على التعامل مع النفس دون الوالدين، حيث اتضح أن المجندين يأتون الى مراكز الإستيعاب والتجنيد ومازالوا ينامون في سرير الوالدين، ولا يستطيع أحدهم عمل عجة لنفسه، أو حتى طلب بيتزا.
هذا يدفعهم في المستقبل- حسب معطيات التحقيق ، الى القاق والإكتئاب والتوجه نحو الانتحار.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي