أخبارأصداء الشارع "الإسرائيلي"

وفق تقرير "مراقب الدولة"

معاقو جيش العدو يشتكون من الإهانة والتجاهل الطبي

شبكة الهدهد

كشف تقرير “مراقب الدولة ماتنياهو أنجلمان” عن تعرض معاقي جيش العدو للمعاملة السيئة والإهمال والإذلال عند توجههم إلى اللجان الطبية في قسم إعادة التأهيل في “وزارة الجيش”، وفق ما أفادت به القناة 13 العبرية. 

وانتقد التقرير قسم إعادة التأهيل لدى الجيش لعدم تطبيقه إصلاح هذه الإخفاقات التي ظهرت في استعراض سابق أجراه مكتب مراقب الكيان حول هذه القضية على خلفية قضية الجندي “ايتسيك سعاديان” الذي أشعل النار في نفسه أمام قسم تأهيل المعاقين.

73% من الذين يتقدمون إلى اللجان الطبية في قسم إعادة التأهيل في الجيش غير راضين عن عمل اللجان.

وأوضح التقرير أن الرضا بين الأشخاص ذوي الإعاقات النفسية أقل من الرضا بين الأشخاص ذوي الإعاقات الجسدية، وهذا ينطبق بشكل خاص في جوانب التعامل مع  المعاقين ومعرفة أطباء اللجان بتفاصيل ملفاتهم الطبية.

ويُظهر أيضًا أن القسم لم يعمل على زيادة وظائف أطباء المناطق إلا بوظيفة واحدة فقط من بين 22 وظيفة طبيب منطقة في المجموع، وحتى إن هذه الوظيفة لا تتناسب مع احتياجات المعاقين في الجيش بسبب حقيقة أن عددهم قد زاد في السنوات الأخيرة، وأيضًا لم يتم شغل جميع الوظائف على الإطلاق.

وأشار تقرير المراقب إلى أنه لم يتم بعد اختيار شركة تمريض لتقديم الخدمات للمعاقين في جيش العدو، على الرغم من حقيقة أنه قد مر ما لا يقل عن 12 عامًا منذ أن أصدر الجيش أول مناقصة مرافقين لمعاقيه الذين يستحقون الرعاية من قبل ممرضين.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي