أخبارالملف الإيراني

براتب 80 ألف دولار في الشهر

إيران سعت إلى تجنيد ضباط “إسرائيليين” كجواسيس

شبكة الهدهد

تلقى آلاف “الإسرائيليين” طلباً إماراتياً عبر تطبيق الواتس أب “للانضمام للحرب ضد الإرهاب”، وذلك من خلال إعلان تمت صياغته باللغة العبرية، وصل إلى ضباط المنظومة الأمنية للعدو والأشخاص ذوي الخبرة في العسكرية والإنترنت، واحتوى الإعلان على شروط مغرية جداً تتضمن راتباً يصل إلى 80 ألف دولار شهرياً، وذلك وفقاً لما نشرته القناة ال12 العبرية.

خلال تتبع هذا الإعلان وفحصه من قبل الجهات الأمنية في كيان العدو، قال مسؤولون أمنيون أن هذه محاولة إيرانية لتجنيد جواسيس على نطاق واسع، وجمع المعلومات الاستخبارية في “إسرائيل”، وذلك على غرار قضية انتحال شاب إيراني شخصية يهودية حيث جند نساء من كيان العدو في شبكة تجسس لصالح طهران.

وشدد الإعلان على أن الحفاظ على الخصوصية والسرية أمر مهم للغاية بالنسبة للمنظمة، وأن هناك “حاجة للسفر إلى أبو ظبي ودبي والإقامة المؤقتة في الإمارات خلال فترة العمل، وقد تم التوقيع على الإعلان بـ”نتمنى لكم وللشرق الأوسط مستقبلاً باهراً”.

وأكدت مصادر أمنية أن هذا الإعلان هو محاولات إيرانية لجمع المعلومات الاستخباراتية وتجنيد أشخاص في “إسرائيل”، إلا أن هذه الطريقة ساذجة ومكشوفة للجمهور.

في يناير الماضي أعلن جهاز شباك العدو عن اكتشافه شبكة تجسس من 4 نساء عملت لصالح إيران، وذكر تقرير موقع “واللا”، بأنه تم استدراجهن عبر شبكة “فيس بوك” من قبل شخص تظاهر أمام غالبيتهن بأنه يهودي يعيش في إيران، ويدعى “رامبود نامدار”، وبناءً على طلبه تم التواصل بينه وبين المشتبه بهن عبر تطبيق “واتساب”، وإمداده بمعلومات حول مواقع حساسة وأسماء ضباط في جيش العدو، وطلب من إحداهن أن ينضم ابنها للتجنيد الصالح جهاز استخبارات العدو “أمان”.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي