أخبارشؤون عسكرية

الكنيست يوافق على زيادة معاشات جنود العدو

شبكة الهدهد

وافق كنيست العدو بالقراءة الأولى على زيادة معاشات جنود الخدمة الدائمة في جيش العدو مساء أمس الإثنين، ووفقاً لموقع والا العبري فإن القانون الذي تقدم به وزير الجيش بيني جانتس تم الموافقة عليه بالقراءة الأولى بأغلبية 57 مؤيدا مقابل 56 معارضاً.

القانون أثار جدلاً واسعاً في كيان العدو، وكاد أن يعرض حكومة بينت لبيد للانهيار بعد التصعيد في موقف حزب أزرق أبيض برئاسة جانتس وامتناعه عن التصويت لأي قوانين لصالح حكومة الائتلاف في الأسبوع الماضي بسبب عدم عرض القانون على الكنيست لإقراره، إضافة إلى رفض حزب العمل الموافقة على القانون بصيغته الحالية.

وبعد اتفاق اللحظة الأخيرة بين وزير جيش العدو جانتس وحزب العمل وعضو الكنيست “أفير كارا” سيخصص مليار ونصف شيكل آخر لزيادة معاشات جنود الخدمة الدائمة في جيش العدو.

ولا يزال التوتر قائما في صفوف الائتلاف الحكومي، فعلى الرغم من إقراره في القراءة الأولى، حذر حزب العمل من أنه إذا لم يتم إجراء تغييرات على الاقتراح فسوف يعارضه في القراءة الثانية والثالثة.

الترتيب المقترح يعطي الأولوية للسكان المقاتلين (الجنود الذين خدموا كمقاتلين) وينص على زيادة نسبة 3٪ إضافية إلى مخصصاتهم، إضافة إلى المعدل المرتبط بجميع المتقاعدين من الجيش، والغرض من هذا الترتيب هو تقديم أجر مناسب “للجنود الذين خدموا كمقاتلين، بسبب الظروف الخاصة لمسار خدمتهم العسكرية ودورهم في صفوف الوحدات القتالية”.

واعتبر وزير جيش العدو جانتس في جلسة عرض القانون على كنيست العدو أن الحال الذي وصل له جنود الخدمة الدائمة مخزٍ للغاية، والذين بدونهم من المستحيل توفير الأمن والحماية للمجتمع “الإسرائيلي”.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي