أخبارشؤون دولية

استخبارات العدو تفشل في تقديم معلومات عن “غزو أوكرانيا”

الهدهد/ والا

قبل حوالي أسبوع، قبل الغزو الروسي، اعترف مسؤولون كبار من شعبة الاستخبارات أمام القيادة السياسية أنهم لا يعرفون إلى أين تتجه التوترات في أوروبا الشرقية وما إذا كانت روسيا ستتخذ إجراءً عسكريًا ضد أوكرانيا؟

وعلم موقع والا أمس الأحد أنه حتى التعاون الاستخباري بين مجتمع الاستخبارات في “إسرائيل” والولايات المتحدة لم يقدم معلومات دقيقة حول فرص غزو أوكرانيا والتوترات الإقليمية المتزايدة التي من المتوقع أن تؤثر على “إسرائيل” نتيجة لذلك.

رفض مسؤولو المنظومة الأمنية الانتقادات التي تدعي أن الموقف السياسي المتردد في البداية لرئيس الوزراء نفتالي بينيت ووزير الخارجية يائير لبيد ينبعان من فجوات استخباراتية حول التوترات بين روسيا وأوكرانيا، وزعموا أن “إسرائيل” لا تجمع معلومات استخبارية عن روسيا.

وقالت المصادر أيضًا إنه على الرغم من الثغرات في المعلومات الاستخباراتية حول ما كان يحدث قبل أسبوع من الغزو؛ إلا أنهم طلبوا بالفعل من “المواطنين الإسرائيليين” إخلاء أوكرانيا.

وأطلع مسؤولو الدفاع المستوى السياسي في اليوم الأخير أنه على الرغم من الاستعدادات العملياتية لإجلاء “المواطنين الإسرائيليين” من الأراضي الأوكرانية فإن فرق التخطيط في الجيش “الإسرائيلي” ووزارة الخارجية تقوم حاليًا بتغيير الاستعدادات العملياتية لإجلاء “المواطنين الإسرائيليين” من بولندا ورومانيا أيضا.

تخشى “إسرائيل” من إمكان تفسير المساعدة الإنسانية على أنها تدخل في التوترات مع روسيا، حيث قال مصدر أمني الليلة الماضية “يجب أن نتذكر أن القصة بين روسيا وأوكرانيا وأنها ليست قصتنا”.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي