أخبارأصداء الشارع "الإسرائيلي"

الحرب الروسية الأوكرانية

عبور أول مهاجرين متجهين إلى “الكيان” من أوكرانيا

ترجمة الهدهد
هآرتس/ جودي مالتز

عبرت مجموعة صغيرة من المهاجرين المتجهين إلى “كيان العدو” من حدود أوكرانيا إلى بولندا أمس السبت، وبحسب الوكالة اليهودية التي رتبت لرحيلهم، سيتم توطين المهاجرين في وارسو خلال الأيام القليلة المقبلة قبل السفر إلى “الكيان”، وكانت هذه أول مجموعة منظمة من المهاجرين تتوجه إلى “الكيان” لتغادر أوكرانيا منذ الغزو الروسي قبل يومين.

إن المهاجرون الذين جاؤوا من مناطق مختلفة عبر أوكرانيا، عبروا الحدود إلى بولندا من لفيف، وتتألف المجموعة من النساء والأطفال والرجال المسنين، حيث كانت أوكرانيا تحظر على الرجال في سن القتال من مغادرة البلاد، منعت السلطات الأوكرانية العديد من الرجال الذين كانوا جزءاً من المجموعة من عبور الحدود، وفي عدة حالات، اختارت زوجاتهم وأطفالهم البقاء معهم.

يقدر أن 200000 أوكراني مؤهلون للهجرة إلى “الكيان” والحصول على الجنسية التلقائية بموجب قانون العودة.

وقالت الوكالة اليهودية إن جميع الذين عبروا الحدود تمت الموافقة عليهم بالفعل للهجرة قبل الغزو الروسي.

وهناك توقع لزيادة كبيرة في طلبات الهجرة إلى “الكيان” في الأيام المقبلة، حيث أعلنت الوكالة اليهودية يوم السبت أنها ستفتح ست محطات لمعالجة الوثائق في نقاط العبور الحدودية الأوكرانية مع بولندا ومولدوفا ورومانيا والمجر، وسيتم تشغيل المحطات بالاشتراك مع منظمة Nativ، المنظمة التي تحدد الأهلية للهجرة في دول الكتلة السوفيتية السابقة، وكذلك “وزارة خارجية العدو”.

بسبب الوضع الخطير في أوكرانيا، نقلت الوكالة اليهودية جميع مبعوثيها المتمركزين في البلاد إلى بولندا يوم السبت، ومن هناك سيعبرون الحدود إلى أوكرانيا كل يوم، مع “فرق دبلوماسية إسرائيلية”، لمواصلة مساعدة الأوكرانيين الذين يريدون الهجرة.

تستعد الوكالة اليهودية أيضاً لإيواء المهاجرين مؤقتاً في فنادق في البلدان المجاورة لأوكرانيا، بتمويل من الاتحادات اليهودية في أمريكا الشمالية وكيرين هايسود، ويتم دفع تكاليف معظم الرحلات الجوية إلى “الكيان” للمهاجرين من أوكرانيا من قبل الزمالة الدولية للمسيحيين واليهود، وهي منظمة تعمل على زيادة التمويل بين المسيحيين الإنجيليين.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي