أخبارالشرق الأوسط

معركة على النيل

الهدهد/ يديعوت أحرونوت

في حين أن العالم بأسره منغمس في أوروبا الشرقية، هناك صراع كبير يتطور في شمال إفريقيا، على الرغم من الاتفاقيات الموقعة في عام 2015 بين إثيوبيا والسودان ومصر، قررت إثيوبيا تشغيل سد يمكن أن يحد من تدفق نهر النيل إلى مصر، في القاهرة غاضبون: “هم خالفوا الاتفاق”.

تم استخدام مياه النيل منذ آلاف السنين من قبل الممالك والبلدان في أفريقيا، اليوم هم في قلب أزمة حقيقية وصعبة، فإثيوبيا التي تدير سداً على النيل الأزرق، قررت من جانب واحد تشغيل سد النهضة – وهي خطوة تثير الغضب بين جيرانها.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي