أخبارعين على العدو

“عين على العدو” الجمعة: 11-2-2022

شبكة الهدهد

نشرة يومية ترصد شؤون العدو من خلال متابعة المواقف والتصريحات الرسمية إلى جانب أهم الآراء والتحليلات الصادرة عن صحافة العدو.

الشأن الفلسطيني:

  • حدشوت بتاخون سدي: ليلة أمس أطلق مسلح فلسطيني عدة أعيرة نارية من سيارة بالقرب من نابلس، باتجاه مستوطنة قريبة، لم تقع إصابات، وتجري عمليات تمشيط.
  • شرطة الاحتلال: نفذ عناصر من وحدة المستعربين التابعة لحرس الحدود اليوم نشاطا في قرية قود قرب جنين، بعد ورود معلومات من الشاباك عن وجود شخص بحوزته أسلحة، وقد ضبط في منزله بندقية M-16 ومنظار عسكري، تم نقله للتحقيق.
  • قناة كان العبرية: إدارة السجون الإسرائيلية تقرر إتباع سياسة جديدة فيما يتعلق بظروف سجن الأسرى الأمنيين، في أعقاب حادثة هروب الأسرى الستة من سجن جلبوع قبل عدة أشهر، حيث تقرر عدم السماح بتواجد أسرى يعتقد بأنهم قد يحاولوا الهروب في ذات الزنزانة.
  • موقع والا العبري: مسؤولون عسكريون في فرقة غزة حول حادث إحراق الآلية العسكرية أمس على حدود غـــزة، يتركز التحقيق الآن حول سبب عدم اكتشاف مراقِبات الجيش للمتسللين، وعدم وجود القوة الأمنية التي تقوم بدوريات في المنطقة – لو تقدم الفلسطينيون إلى الأمام لكانوا قد وصلوا إلى إحدى المستوطنات – مسؤول عسكري آخر قال: هذا حادث خطير للغاية.
  • موقع القناة 7: لأول مرة: أعضاء كنيست من لجنة الشؤون الخارجية والأمن قاموا صباح أمس بجولة في مدينة الخليل والحرم الإبراهيمي.
  • قناة كان العبرية: كُشف حصريا عن أن أطرافا مختلفة داخل الحلبة السياسية وخارجها عرضت على وزير الدفاع بيني غانتس مقترحا لتنظيم الوضع القانوني للبؤرة الاستيطانية أفيتار، وبموجب المقترح يتم إخلاء المعهد الديني اليهودي في المستوطنة المخلاة حوميش مقابل تنظيم الوضع القانوني لأفيتار وإقامة معهد جديد هناك، وجاء أيضا أنه سيطلق على هذه البؤرة اسم “يهودا ديمنتمان” والذي قتل في عملية قرب حومش قبل أشهر، وبحسب مصادر لم يعرب الوزير عن رفضه لهذا المقترح.
  • نير دفوري- القناة 12: خلال فيديو لجنازة الخلية التي تم تصفيتها في مدينة نابلس، ظهر في المقطع المصور الشخص الرابع من أفراد الخلية مشاركًا في الجنازة وهو يحمل سلاحًا ويطلق النار في الهواء، الشخص الرابع مسلح وقد يحاول تنفيذ عمليات، حي القصبة الذي يقطن فيه يصعب على “الجيش الإسرائيلي” الوصول إليه، والسلطة الفلسطينية تحاول الوصول إليه.

الشأن الإقليمي والدولي:

  • إيتمار مارغليت-كان: الخارجية الروسية تدين “الهجمات الإسرائيلية” في سوريا: “الهجمات الإسرائيلية” المستمرة على أهداف في سوريا تمثل انتهاكا خطيرا للسيادة السورية، ويمكن أن تؤدي إلى تصعيد جديد، تشكل مثل هذه الهجمات مخاطر على الرحلات الجوية المدنية في سوريا. 
  • قناة كان العبرية: جهاز الاستخبارات التركي يعلن إحباطه محاولة لاستهداف “رجل أعمال إسرائيلي” يدعى “يائير غيلير” ويحمل الجنسية التركية، من قبل مجموعة مكونة من 9 عملاء للمخابرات الإيرانية.
  • المتحدث باسم الجيش: في الساعات الأخيرة تم القبض على مشتبه بهما على الطريق الحدودي بين “إسرائيل” ولبنان بالقرب من بلدتي شتولا وشومرا تسللا من داخل لبنان – في التحقيق الذي أجري معهما اتضح أنهما باحثان عن العمل، تفاصيل الحادث قيد الفحص – منذ لحظة ورود التقارير عن المشتبه فيه الأول تم اجراء أعمال تمشيط واسعة النطاق في المنطقة التي تتواصل حتى هذه الساعة.
  • موقع القناة 7: التقى مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان برئيس “مجلس الأمن القومي الإسرائيلي” إيال حولتا، وقال سوليفان في نهاية الاجتماع “لقد تشاركنا التزامنا بمعالجة التحديات الأمنية التي تؤثر على الشرق الأوسط، وتعميق التعاون بين الولايات المتحدة و”إسرائيل” في قضايا العلوم والابتكار”.
  • مكتب نفتالي بينيت: التقى رئيس الوزراء نفتالي بينيت أمس الخميس 10 فبراير 2022 وزيرة خارجية ألمانيا أنالنا بيربوك – وبحث الجانبان التحديات الأمنية والإقليمية وعلى رأسها الملف النووي الإيراني، وعرض رئيس الوزراء “الموقف الإسرائيلي” الذي يعتبر التوقيع على اتفاق نووي مع إيران خطأ من شأنه أن يعرض المنطقة برمتها للخطر، وشدد رئيس الوزراء على وجوب تحديد موعد نهائي لانتهاء المفاوضات لأن تمديدها مع الاستمرار في تخصيب اليورانيوم يخدم المصلحة الإيرانية فقط.
  • من مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية يائير لابيد ووزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك – تصريحات وزير الخارجية يائير لبيد: لقد بحثت أنا والوزيرة بيربوك المحادثات النووية في فيينا مع الإيرانيين، التي تشارك ألمانيا فيها، لقد قدمت للوزيرة موقفنا بأن إيران النووية تشكل خطرًا ليس فقط على “إسرائيل”، ولكن على العالم بأسره – لا يمكن لدول E-3 تجاهل التهديد الذي تشكله إيران فيما وراء القضية النووية، إيران هي حزب الله في الشمال، وإيران هي حماس في الجنوب، وإيران مصدر إرهابي لديها أسلحة من اليمن إلى بوينس آيرس – كما تحدثت مع الوزير عن المحاولة الكاذبة والدنيئة لوصف “إسرائيل” كدولة فصل عنصري، إن استخدام هذه الكلمة – “أبرتهايد” – تحديدًا تجاه الأشخاص الذين عانوا من العنصرية لا يغتفر ولا يطاق، هذه الحملة هي جزء من حملة أكبر تهدف إلى تحدي حق “إسرائيل” في الوجود كدولة قومية للشعب اليهودي.

الشأن الداخلي:

  • وزارة صحة العدو: احتفل في مدينة نوف هجليل بعد ظهر الخميس، بافتتاح مركز الطوارئ الحديث والمتطور ومتعدد الخدمات الصحية، التابع لمستشفى العائلة المقدسة في الناصرة، وذلك بحضور وزير الصحة نيتسان هوروفيتس ورئيس بلدية “نوف هجليل” رونين بلوط، ومدير عام مستشفى العائلة المقدسة بشارة شقير، ومعاوية كبها المستشار الطبي الجديد في وزارة الصحة، وعدد كبير من المدعوين والعاملين في قطاع الصحة، وجمهور غفير من سكان المدينة.
  • شرطة العدو: منذ بداية شهر أيلول 2021، تم ضبط 10 مخارط لإنتاج أسلحة من نوع كارلو، تم فك رموز 22 ملف يتعلق بجرائم التجارة بالأسلحة،  مقارنة بين شهر كانون الثاني يناير 2021 ويناير من هذا العام، فقد شهدنا انخفاض في عدد حوادث إطلاق النار بنسبة 36٪.  منذ شهر أيلول 2021، تم إحباط 13 عملية تهريب أسلحة عبر الحدود الأردنية و4 عمليات تهريب أخرى عبر الحدود اللبنانية.  منذ شهر أيلول سبتمبر 2021، تم تقديم 120 لائحة اتهام في جرائم الابتزاز بالتهديد والخاوة و124 لائحة اتهام في قضايا إطلاق النار.  في قضايا الأسلحة تم تقديم 807 لائحات اتهام إلى المحاكم من شهر أيلول- سبتمبر 2021، جميع المعطيات تتعلق بمكافحة الجريمة في المجتمع العربي، وبالتوازي مع نشاط “المسار الآمن”، تواصل “شرطة إسرائيل” مكافحة جميع الجرائم.
  • قناة كان العبرية:شركة NSO الإسرائيلية” المتخصصة في تطوير برامج للتجسس الإلكتروني تبعث رسالة إلى صحيفة كالكاليست تطالبها بالاعتذار عن تقرير نشرته حول سماح الشركة لزبائنها بشطب توثيق فعاليات قاموا بها، وتحذر من أنها ستتخذ إجراءات قضائية ضد الصحيفة إذا لم تقدم اعتذارًا.
  • معاريف: وزارة الزراعة: تضرر حوالي 165 ألف دونم من الأراضي الزراعية في “إسرائيل” جراء العواصف الأخيرة.
  • هآرتس: قال وزير المالية أفيغدور ليبرمان إن المصدر لتمويل الخطة الاقتصادية التي عُرضت أمس هو زيادة الإيرادات الضريبية للدولة، وفي إيجاز للصحفيين ذكر الوزير ليبرمان أن حجم الإيرادات الضريبية في الشهر الماضي بلغ 48 مليار شيكل، مقابل 35 مليار شيكل في الفترة نفسها من العام الماضي.

عينة من الآراء على منصات التواصل:

  • نفتالي بينيت عبر تويتر: سيستفيد جميع مواطني الدولة من خطتنا لخفض تكاليف المعيشة، نحن نلغي التعريفات ونخفض البيروقراطية ونتحمل عبء ارتفاع أسعار الكهرباء – للجميع، الأشخاص الذين يعملون بجد ويساهمون في الدولة، سيوفرون أكثر من رواتبهم، هم يستحقون، جئنا للعمل من أجلكم.
  • الوزير السابق من الليكود أيوب قرا: في ضوء تزايد هجمات التنظيمات الإرهابية المدعومة من إيران على دول الخليج وتزايد التهديد لسيادة هذه الدول، أثار قادة دول الخليج فكرة إنشاء تحالف “أبناء إبراهيم” الذي يضم “إسرائيل” ودول الخليج والأردن ومصر، بالإضافة إلى عدة دول عربية أخرى سبق أن وافقت على أن تكون جزءًا من اتفاقيات أبراهام، لكن توقيعها تأخر بسبب التغييرات السياسية التي حدثت في واشنطن والقدس، بالمناسبة لقد تحدثت بالفعل عن هذا التحالف في عام 2016 – يتزايد التعاون العسكري مع توفير أنظمة دفاع ضد الطائرات والصواريخ بين “إسرائيل” ودول الخليج، يجب وقف انتشار الحكم الفارسي في المنطقة.

مقالات رأي مختارة:

  • تال ليف رام – معاريف: “مفاجأة” حسب التقديرات الجديدة في المؤسسة الأمنية: الصاروخ الأخير الذي أطلق قبل نحو شهر من غزة على تل أبيب كان متعمدا وليس نتيجة عطل فني (البرق) كما تدعي حماس – بعد إطلاق الصاروخ امتنعت “إسرائيل” عن التعليق على مزاعم حماس، ولكن في المناقشات المختلفة كان هذا هو التقدير السائد، وبالتالي الرد العسكري كان منضبطا.
  • رغم الهدوء النسبي في قطاع غزة، إلا أنهم في “إسرائيل” منزعجون للغاية من الإجراءات التي تتخذها حماس لتعاظم قدراتها العسكرية – في المؤسسة الأمنية يدركون أن إيران كثفت جهودها لمساعدة حماس والجهاد على سد الثغرات التي خلقتها عملية حارس الأسوار، خاصة فيما يتعلق بمحاولة إنتاج أسلحة وصواريخ دقيقة – تعتقد حماس أن النجاح في مشروع الصواريخ الدقيقة سيحسن بشكل كبير من قدرتها على ضرب أهداف مختلفة وحتى ضرب أهداف استراتيجية في “إسرائيل”، وكجزء من هذا الجهد، تراقب مؤسسة الأمن تجارب حماس الصاروخية بشكل شبه يومي على البحر – وتقدر المؤسسة أن حماس تفضل في الوقت الحالي الهدوء في قطاع غزة من أجل الاستمرار في تعاظم قوتها عسكريا.
  • رغم التقديرات السابقة، إلا أن الأشهر المقبلة بالإضافة إلى اقتراب شهر رمضان إلى جانب ضعف السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية، تزيد من احتمالية تصاعد التوترات والتوقعات بين القطاعات في جميع أنحاء الساحة الفلسطينية.
  • في المؤسسة الأمنية فسّروا حرق الشاحنة الفارغة على حدود غزة أمام دير البلح أول أمس، بعد تسلل فلسطينيين إلى الغلاف، على أنه إشارة من حماس حول عدم الرضا عن وتيرة التقدم في قطاع غزة.
  • دكتور موشيه إلعاد-القناة 13: إن إعلان وزير الجيش بيني غانتس إجراء اتصالات مع الجيش اللبناني من خلال قائد اليونيفيل “ستيفانو ديل كول” يثير الشعور بأنه ومستشاريه عَلِقوا في مكان ما في سنوات الثمانينيات – هناك حاجة للفصل بين الاهتمام بالشعب اللبناني الذي يمكن الوصول إليه من خلال العديد من الوسطاء حول العالم الذين سيسرون بمساعدته خلال الأزمة التي حلت على بلاد الأرز وبين الجيش اللبناني الذي لم يعد مستقلا بعد أن استولى عليه حزب الله منذ زمن بعيد لصالح الثورة الشيعية – أضف إلى ذلك، فإن من يتابع ما يحدث في لبنان لن يجد صعوبة في استنتاج أن النخبة المسيحية وكبير ممثليها الرئيس اللبناني ميشال عون قد تعاونت مع حزب الله – الذي ينسق بينهما على مستوى القيادة الوطنية هو الرئيس المسيحي ميشال عون، وأما على المستوى الميداني فهو رئيس الأركان المسيحي يوسف عون، ومع أي من هؤلاء بالضبط يريد غانتس التعاون؟

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي