أخبارالاستيطان الاسرائيلي

أفيتار مقابل حومش.. خطة غانتس لمكافأة عصابات التلال

شبكة الهدهد
لم يستبعد وزير جيش العدو بيني غانتس نقل المدرسة الدينية من حومش إلى البؤرة الاستيطانية التي تم إخلاؤها، وسيتم تسوية وضعها القانوني وإعلانها كمستوطنة.
وبحسب الاقتراح، سيتم تسمية المدرسة الدينية في أفيتار على اسم يهودا ديمينتمان، الذي قُتل في عملية بالقرب من حومش العام الماضي.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي