أخبارالاستيطان الاسرائيلي

تطورات جديدة في ملف مقتل عائلة دوابشة

 

الهدهد/ نبيل مرشد

من المقرر أن تستمع المحكمة المركزية الإسرائيلية في اللد غداً الأحد لمرافعات الأطراف حول قضية مقتل عائلة دوابشة في قرية دوما جنوبي نابلس قبل حوالي 5 أعوام على يد مجموعة من المستوطنين.

وذكرت القناة السابعة العبرية أنه سيتم الاستماع غداً لمرافعات وتلخيصات النيابة والدفاع حول تورط المتهم الرئيسي بعملية حرق منزل العائلة والتسبب بمقتل أفرادها وهو المتطرف ” عميرام أوليئيل” حيث سيطالب محامو المستوطن المتهم بتبرئته من التهم المنسوبة إليه تحت ذريعة انتزاع الاعترافات منه تحت التعذيب.

في حين نقل عن ضابط كبير في شرطة الاحتلال قوله مؤخراً خلال برنامج “عوفدا” على القناة “12” العبرية أنه يميل لتصديق رواية شهود العيان من سكان القرية بأن من أقدم على حرق منزل العائلة هما مستوطنات وليس واحد ما يعني ان أحد المتهمين المركزيين بالعملية لا زال طليقاً.

وجاء على لسان الضابط المسئول السابق عن ملف التحقيق في القضية من جانب شرطة الاحتلال “إيرز أمويل” بأنه يصدق رواية شهود العيان وليس ما جاء في لائحة الاتهام التي تتهم مستوطناً واحداً بالوقوف خلف العملية الإجرامية.

بينما عقب “أوري كيرشنباوم” من منظمة “حنانو” المتطرفة بأنه يأمل بان تتخذ المحكمة القرار الصائب بتبرئة المستوطن المتهم بالعملية والإفراج العاجل عنه.

فيما يدور الحديث عن عملية إلقاء زجاجات حارقة الى داخل منزل عائلة دوابشة في قرية دوما جنوبي نابلس نهاية شهر تموز من العام 2015 ما أدى لمقتل الوالد سعد وزوجته ريهام وطفلهم الرضيع وإصابة الابن الثاني احمد بجراح خطيرة في عملية نفذها مجموعة من المستوطنين أفرج عن غالبيتهم منذ ذلك الحين ولم يتبق سوى متهم وحيد.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي