أخبار رئيسيةشؤون فلسطينية

بينت: لست مستعداً للقاء أي من مسؤولي السلطة الفلسطينية

لبيد وجانتس ليسا لهما صلاحية للتحرك سياسياً

الهدهد/ “إسرائيل” اليوم

نفى رئيس وزراء كيان العدو نفتالي بينت الخميس أن تكون أي سلطة سياسية لوزير خارجيته يائير لبيد أو لوزير جيشه بيني جانتس.

جاء ذلك خلال مقابلة أجرتها معه صحيفة “إسرائيل” هيوم تحدث فيها عن لقاءات المسؤولين “الإسرائيليين” مؤخرا مع مسؤولين فلسطينيين.

وقال بينت إنّه يعارض إقامة دولة فلسطينية، مؤكداً: “طالما أنا رئيس الوزراء لن يكون هناك تطبيق لاتفاق أوسلو”، في إشارة إلى اتفاقية أوسلو بين “الإسرائيليين” والسلطة الفلسطينية عام 1993.

وأضاف بينت:“أنا من اليمين، ومواقفي لم تتغير، ما زلت أعارض دولة فلسطينية، وأقف إلى جانب دولتنا، نكافح “الإرهاب” ونبني المزيد من المنازل في المستوطنات”.

وتابع: “لن أسمح بمفاوضات سياسية .. ولست مستعداً للقاء أي من قادة السلطة”.
وعلى الرغم من أن بينت أعرب في أكثر من موقف عن رفضه القاطع لإقامة دولة فلسطينية وعن استبعاده للقاء أي من مسؤولي السلطة الفلسطينية إلا أنهم يواصلون لقاءات مع مسؤولين “إسرائيليين” وصفها بينت بأنها اقتصادية فقط.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى