أخبار

سائق الجرافة حاول سحب الجُثمان واجتاز الحدود بالخطأ

تحقيق أولى بجريمة الجرافة

والا نيوز/ الهدهد

ذكر موقع والا نيوز أن كبار المسؤولين في الجيش المشاركين في التحقيق الأولي قالوا إن السائق “الشاب” تلقى تعليمات حول كيفية التصرف لنقل جثمان الشهيد الذي يُزعم أنه حمل قنبلة. واضاف المسؤولون؛ فقد السائق السيطرة على الكف وعبر أكثر من 100 متر من السياج. يبدو أن التحقيق اعتمد على شهادة الجنود في الميدان
الجندي الذي كان يسوق الكف هو من قوة لواء كفير ، تم اتخاذ القرار بسحب الجثة حسب موقع والا بقرار سريع من المستوى السياسي- حيث دخلت قوة الهندسة لسحبها قبل ان يصل اليها الفلسطينيون.

قال أصدقاء سائق الجرافة”من الواضح للجميع أن كل ما حدث في المنطقة وقع بالخطأ. كان ينبغي القيام به بطريقة مختلفة ، ربما لو كان سائقًا أكثر احترافًا ومهارة لما حدث ذلك.”

وفقًا لسياسة القيادة السياسية وبموافقة القيادة العليا للجيش، تم جمع أربعة جثامين من الحدود مع غزة في الأشهر الستة الأخيرة. تم جمع الجثامين لعدة أسباب ، بما في ذلك جمع معلومات مخابراتية عن الشاب الفلسطيني وأسلحته ، وكورقة مساومة للإفراج عن جثث جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي واثنين من المدنيين الإسرائيليين من قبضة حماس في غزة.

Facebook Comments

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي