أخبارأصداء الشارع "الإسرائيلي"

‏عملية من السماء

شبكة الهدهد

قال اللواء أمير أبو العافية الرئيس السابق لقسم التخطيط في جيش العدو، خلال مقابلة لإذاعة الجيش‬⁩: “إن حادث إطلاق النار في غور الأردن يشبه إلى حد كبير حادثة نيران صديقة أثناء نشاط عملياتي، وليس في تدريب، وأنا على يقين من أن الشيء الذي ساهم في وقوع هذا الحدث هو الزيادة الأخيرة في الهجمات النضالية للفلسطينيين والتوتر في الإجراء”.

فيما نشر الناطق باسم جيش العدو تفاصيل جديدة حول حادث الليلة: “غادر قائد الطاقم الليلة الماضية للبحث عن فلسطينيين بعد أخذهم أجهزة رؤية ليلية وخوذة في اليوم السابق،.

“في الوقت نفسه خرج 3 ضباط وجندي للغرض نفسه – وبدون تنسيق مع قائد الطاقم”.

“‏تعرف عليه الضباط على أنه مشتبه به واقتربوا منه، سمع القائد ضجة فاستدار ظناً أنهم فلسطينيون استهدفوه من مسافة عشرة أمتار وأطلق النار عليهم خلال ثوان”.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى