أخبار رئيسيةشؤون عسكرية

“SMASH Dragon” منظومة جديدة لتحييد الطائرات المُعادية

شبكة الهدهد

أصدرت “شركة تصنيع الأسلحة الصغيرة الإسرائيلية” منظومة SMASH Dragon، وهو نظام طائرات بدون طيار مُسلح لضرب الأهداف الثابتة والمتحركة بدقة أثناء الطيران.

SMASH Dragon والتي تعني “سحق التنين” منظومة قتالية تضمن استهدافاً دقيقاً للأهداف المعادية والأشخاص، وتحتوي على حمولة أسلحة آلية متقدمة، يمكن تركيبها على العديد من الطائرات بدون طيار، وغيرها من المنصات الجوية غير المأهولة.

وقالت الشركة المصنعة: “إن النظام -الخفيف الوزن- الذي يتم تشغيله عن بُعد، يتمتع بقدرة تحمل طويلة، حيث يدمج مفهوم التثبيت الفريد، ما يسمح له بضرب الأهداف أثناء الطيران، ويتمتع النظام بقدرات رؤية متطورة ويمكن استخدامه مع أنواع مختلفة من البنادق الهجومية وبنادق القنص و40 ملم والذخيرة الأخرى”.

وذكرت الشركة: “على الرغم من عدم تشغيله بعد، فقد أكمل اختبارات الذخيرة الحية بنجاح، ويخضع حالياً لمراحل متقدمة من التطوير”.

فيما قال الرئيس التنفيذي لشركة Smart Shooter، ميشال مور: “إن تقنية SMASH يمكنها القضاء الدقيق على التهديدات على الأرض وفي الجو والبحر”.

تقنية الاشتباك المستهدفة الدقيقة يمكن تثبيتها على منصة جوية بدون طيار، ويمكن التحكم فيها من مسافة بعيدة، وتمتلك قدرة تحمل أكبر وبتكلفة أقل.

يحتوي Smart Shooter على أنظمة مختلفة، بما في ذلك SMASH 2000 الذي يمنح القوات نظاماً دقيقاً مضاداً للطائرات بدون طيار، مع خوارزميات استهداف مدمجة، يمكنها تتبع وضرب الطائرات بدون طيار التي تحلق بسرعة عالية على نطاقات تصل إلى 120 متراً مع الطلقة الأولى.

كما أطلقت الشركة محطة أسلحة خفيفة يتم التحكم بها عن بُعد يطلق عليها اسم SMASH Hopper والتي يمكن تركيبها على مركبة تكتيكية مصفحة، وتضرب أهدافاً متحركة على الأرض وفي الجو من مسافة تزيد على 300 متر بنجاح.

يزن نظام SMASH Hopper حوالي 15 كجم، وهو عبارة عن نظام مدمج وسهل النشر، يتحكم المشغل به من مسافة آمنة، أو من داخل مركبة مصفحة، مما يوفر القدرة على القيام بـ “ضربة واحدة”.

يتميز هذا النظام بآلية تشغيل آمنة ليلاً ونهاراً، مع إمكان المسح التلقائي واكتشاف الهدف، ويمكن نشر النظام على العديد من المركبات والمنصات خفيفة الوزن وغير المأهولة.

وفقاً “للجيش الإسرائيلي”، انتهك حزب الله “المجال الجوي الإسرائيلي” خلال العام الماضي من خلال إرسال 74 طائرة بدون طيار إلى داخل “إسرائيل”، وهو ما يمثل انخفاضاً عن 94 طائرة بدون طيار في عام 2020، ولكن لا يزال هناك زيادة عن 54 طائرة بدون طيار تم إطلاقها فوق الحدود في عام 2019.

وقد اعترض “الجيش الإسرائيلي” طائرة مسيرة تابعة لحزب الله يوم الأربعاء الماضي.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى