أخبارمقالات

بماذا عاد محمود عباس – أبو مازن من منزل جانتس؟؟!!

✍🏻 سعيد بشارات

خلال الزيارة التي دُعي إليها أبو مازن لمنزل وزير جيش العدو في رأس العين في الداخل المحتل، الليلة الماضية، “انزَوى” جانتس وعباس بعيداً عن الوفد المرافق، حيث أخذه جانتس إلى غرفة جانبية على انفراد، بعيداً عن ماجد فرج وحسين الشيخ، لا يُعرف ماذا دار في هذه الجلسة الثنائية السرية جداً بشكل مفصل، التي اقتطعت من الساعتين ونصف التي استغرقها كامل اللقاء.

لكن الفولة ما بتذوب في فم الصحافة “الإسرائيلية”، وبدأت تتكشف حقائق ما جرى، والمقابل الذي حصل عليه أبو مازن ومرافقوه بعد هذا اللقاء مقابل خفض وتيرة التصعيد النضالي في الضفة الغربية.

يوآف زيتون مُراسل موقع يديعوت أحرونوت تحدث عن حزمة إغراءات لعباس وفريقه، قدمها لهم وزير الجيش جانتس:

  • السماح لمئات من سائقي السيارات الفلسطينيين – حملة VIP – تجار متنفذين، وقيادات فلسطينية بالقيادة بسياراتهم بداخل “إسرائيل”.
  • وتقديم 100 مليون شيكل لجيب رئيس السلطة.
  • وعشرات بطاقات VIP لكبار الشخصيات في السلطة الفلسطينية.

‏زيتون علّق على صورة لسيارة لمسؤول فلسطيني يحمل VIP تسير على الطريق بين حولون ويرشون ليتسيون وقال: “هكذا تبدو الحال صبيحة الزيارة- سيارة فلسطينية بين حولون وريشون لتسيون، حتى الآن تمت الموافقة على هذه ال VIP بشكل ضئيل، خاصة للأطباء ورجال الأعمال من السلطة”.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى