أخبارأخبار رئيسيةالاستيطان الاسرائيلي

مُنظمات يسارية تُنظم مُظاهرة في الخليل قُبيل اقتحام هرتسوغ للحرم الابراهيمي

شبكة الهدهد

دعت منظمات يسارية إلى مظاهرة في الخليل يوم الأحد القادم، احتجاجا على نية رئيس الكيان يتسحاق هرتسوج زيارة الحرم الإبراهيمي وإضاءة شمعة في عيد الحانوكا( عيد الانوار عند اليهود)، حسبما نشر موقع صحيفة هآرتس العبرية .

وجاء في صفحة الحدث على فيسبوك: “زيارة المواطن رقم واحد لمستوطنة في وسط مدينة الخليل التي تمارس نظام الفصل العنصري وعنف المستوطنين المتواصل في المدينة ضد الفلسطينيون، هذه الخطوة تتعلق بإضفاء الشرعية على الزحف الكهاني و على مؤيدي الإرهاب اليهودي والظلم البغيض الذي يحدث هناك كل يوم، ولقد قضى “بوزي- هرتسوج” الأشهر الأولى من رئاسته في الإطراء والانحناء لليمين والمستوطن – وهذا الأمر قد اتعبنا”.

رئيس المستوطنات

وقالت حركة السلام الآن: “الاستيطان في الخليل هو أبشع وجه للسيطرة الإسرائيلية على المناطق( الضفة الغربية بما فيها القدس) ، لا يعقل أن يختار الرئيس الذي يفترض أن يكون شخصية موحِّدة، من كل الأمكنة، أن يضيء شمعة في مكان أصبح معقلًا للكهانية ورمزًا للقمع والعنف”.

سنصل إلى الخليل ونوضح لهرتسوج أننا لن نقف في طريق محاولته الشفافة تملق معسكر اليمين ولن نسمح له بالتطبيع  مع المتطرفين في المستوطنين”.

وقالت منظمة كسر الصمت: “إن اختيار هرتسوج لإعلان الشمعة الأولى للحانوكا في معقل الكهانية هو قرار مخجل ومنفصل يفضل غولدشتاين وجوبشتاين على مصلحة المجتمع الإسرائيلي ومستقبله”.

بينما يضيء هرتسوج الشمعة، سيتم إرسال سرايا من الجنود لإغلاق شوارع المدينة الكبيرة في الضفة الغربية في مظاهرة فصل عنصري أخرى.

“ندعو هرتسوج لقراءة بعض من آلاف الشهادات لجنود خدموا في الخليل من أجل فهم مقدار العنف والسلب والعنصرية التي تنتجها المستوطنات في الخليل”.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى