أخبارالملف الإيراني

عشية المحادثات النووية.. وزير خارجية العدو يبدأ زيارة لأوروبا

الهدهد / إسرائيل اليوم
أرييل كاهانا

يقوم وزير خارجية العدو يائير لابيد بزيارة دبلوماسية إلى لندن وباريس يوم الأحد المقبل، حيث من المتوقع أن يلتقي في كلتا العاصمتين بقادة البلدين.

وسيكون هذا اللقاء مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الثالث مع مسؤول “إسرائيلي” خلال شهر.

فقد التقى جونسون برئيس وزراء العدو نفتالي بينيت في مؤتمر المناخ في غلاسكو ، وناقشا القضية الإيرانية مطولاً.
وخلال هذا الأسبوع التقى الرئيس يتسحاق هرتسوغ بجونسون في مقر إقامته الرسمي في 10 داونينج ستريت يوم الاثنين، وسيلتقي لابيد بجونسون في نفس المكان.
فيما بعد من المتوقع أيضًا أن يشارك الاثنان في إضاءة شموع عيد “حانوكا” مع الجالية اليهودية.

ويقولون في المنظومة السياسية  إن تسلسل زيارات القادة “الإسرائيليين” لجونسون مصادفة ، وأن توقيت زيارة لبيد مهم؛ لأنها ستتم بالتزامن مع افتتاح المحادثات النووية مع إيران في فيينا.

في بريطانيا، سيلتقي لبيد أيضًا بوزيرة الخارجية ليز تراس ، وكذلك مع 200 عضو برلمان كجزء من مناسبة للجالية اليهودية في إنجلترا بمناسبة حانوكا.

ويلتقي لبيد الثلاثاء في باريس بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وكذلك مع وزير الخارجية جان إيف لودريان.
، وكان الوزير الفرنسي قال -قبل ستة أشهر – إن إسرائيل قد تصبح دولة فصل عنصري.
في باريس أيضًا ، سيضيء لبيد شموع “حانوكا” مع ممثلي الجالية اليهودية.

وذكرت وزارة الخارجية أن “زيارة وزير الخارجية ستتناول استئناف المحادثات النووية في فيينا ، فضلا عن تعميق العلاقات بين “إسرائيل” وبريطانيا وفرنسا.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى