أخبارأصداء الشارع "الإسرائيلي"

فضيحة أخلافية تعصف بجيش العدو: ضابط برتبة كبيرة يستغل 30 مُجندة لسنوات

الهدهد/ موقع واي نت

كشف موقع واي نت عن قيام ضابط برتبة مقدم في جيش العدو باستغلال المجندات جنسياً في المعسكر لأكثر من 5 سنوات حيث قام بتصويرهن سراً، وبعد ذلك استغلال هذه الصور لابتزازهن.

المقدم دان شاروني 30 عام تم اعتقاله في 9 نوفمبر الماضي بتهمة ” الاستغلال الجنسي” لأكثر من 30 مجندة في وحدته لمدة 5 سنوات، حيث قام بوضع كاميرات داخل مكتبه وربطها بهاتفه النقال بشكل مباشر، وتصوير المجندات وهن عاريات والاحتفاظ بهذه التسجيلات.

وحسب شهادة احدى المجندات أن شاروني قام باستغلالها جنسياً لسنوات دون رغبتها، وأنها لم تحتمل أكثر من ذلك، فقامت بالإبلاغ عنه الجهات الرسمية.

شاروني كان يعاقب المجندات بالحجز في غرفته الخاصة، والتي جهزها بكاميرات بالقرب من سرير النوم ومكان الاغتسال.

لم تكن هذه الفضيحة الأولي فهناك الكثير من هذه الفضائح التي تعصف بجيش العدو وقيادته، حيث تثبت التقارير أن هذا الجيش جيش فاسد ولا أخلافي حيث يتم استغلال المجندات في العمل في الدعارة ويتم إسقاطهن عن طريق التصوير وإجبارهن على ممارسة الجنس مع كبار ضباط جيش الاحتلال .

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى