أخبارالاستيطان الاسرائيلي

أعضاء ديموقراطيون في الكونغرس لـ بلينكين: اضغط على “إسرائيل” لوقف البناء في مناطق E1

الهدهد/ هأرتس

دعا 26 عضواً في الكونجرس من الحزب الديمقراطي الليلة الماضية وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن إلى الضغط على “الحكومة الإسرائيلية” لمنع البناء في منطقة E1 خارج الخط الأخضر، وذلك على خلفية مساعيها للترويج لبناء أكثر من 3 آلاف وحدة استيطانية في مستوطنة جديدة بالمنطقة.

أرسل النواب بقيادة مارك فوكان الذي زار “إسرائيل” والضفة الغربية مؤخرًا، رسالة إلى بلينكن عبروا فيها عن “قلقهم الشديد” إزاء جهود “إسرائيل” لدفع البناء، مشيرين إلى أنها ستعزز الاحتلال وتقوض فرص حل الدولتين وتنتهك القانون الدولي.

وأشار أعضاء الكونجرس إلى أنه خلال إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، كانت هناك زيادة بنسبة 28٪ في بناء المستوطنات – وهي زيادة كبيرة مقارنة بالإدارات السابقة من الحزبين، وقالوا إن تعزيز البناء في مناطق E1 يشكل “تناقضا مع حل دائم للسلام” وسيكون “يوم القيامة” للمستوطنات، وقع الخطاب من بين آخرين زعيم التقدمية في الكونجرس بيرميلا جايبال ودون باير وإيرل بلوميناور وآندي ليفين وغيرهم.

تعتبر الإدارة الأمريكية مناطق E1 خطًا أحمر ونقطة لا عودة لحل الدولتين، لأن المنطقة تقسم مناطق الضفة الغربية بطريقة تجعل من الصعب على الفلسطينيين التنقل بينها من الضفتين الشمالية والجنوبية، وأشار النواب إلى أن هذه منطقة تمثل ممرًا أساسيًا لحياة الفلسطينيين وأن البناء فيها سيحد من التنقل بين المنطقتين في الضفة الغربية، وسعى النواب في رسالتهم إلى الحصول على تحديث بشأن جهود الإدارة لمنع تصاريح البناء.

في الشهر الماضي أدانت وزارة الخارجية الأمريكية خطط الترويج لـ3144 وحدة في المستوطنات، وأرسلت إدارة بايدن رسالة لاذعة إلى مكتب رئيس الوزراء نفتالي بينت بخصوص تعزيز البناء، في محادثات سرية أجراها كبار المسؤولين الحكوميين مع مكتب رئيس الوزراء أعربوا عن قلقهم بشكل أساسي بشأن البناء المتوقع في أعماق الأراضي الفلسطينية، تم نقل الرسائل من مكتب مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، ولكن بعد يوم من الإدانة صادقت الإدارة المدنية على الوحدات الاستيطانية، هذه هي الخطط الأولى التي تمت الموافقة عليها خلال إدارة الرئيس بايدن.

أضف تعليقك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى